fbpx
الرياضة

الإضرابات متواصلة في “الكان”

انضاف لاعبو منتخب نيجيريا إلى المضربين عن التداريب في منافسات كأس إفريقيا 2019 بمصر، بعد الكامرون وزيمبابوي، بسبب خلاف حول مستحقاتهم المالية.
ورفض لاعبو منتخب نيجيريا خوض الحصة التدريبية الأخيرة أول أمس (الثلاثاء)، قبل مواجهة منتخب غينيا كوناكري أمس (الأربعاء)، لحساب الجولة الثانية من الدور الأول، علما أنهم فازوا بصعوبة في مباراتهم الأولى أمام بوروندي بهدف لصفر.
وطالب النيجيريون بصرف مستحقاتهم المالية، والإفراج عن المنح المعتمدة لباقي الأدوار في «الكان»، قبل إجراء الحصة التدريبية، إذ لم يخف المدرب جيرنود رور غضبه من تصرف اللاعبين، وأكد أن هناك محاولات لإقناعهم بالتراجع عن الإضراب من أجل مصلحة الكرة النيجيرية.
وتعتبر دورة مصر الحالية الأكبر تضررا في إضرابات اللاعبين، ما يظهر الصعوبات الكبيرة التي تعانيها بعض الاتحادات المحلية مع توفير السيولة المالية الكافية للمنتخبات، على غرار الكامرون وزيمبابوي ونيجيريا، وهو ما قد يعرضها لعقوبات «كاف»، التي تصرف قبل المنافسة منحا للمساعدة في التحضيرات.
العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى