fbpx
حوادث

اعتقال مسؤول من “بيجيدي”بـ “الصدفة”

توجه لمقر الأمن بالقنيطرة لوضع طلب عقد ندوة عن الوضع الأمني فوجد نفسه متهما

اعتقلت مصالح الأمن بالقنيطرة، أول أمس (الخميس)، قياديا في العدالة والتنمية، توجه إلى مقر الشرطة لوضع طلب الفرع المحلي للحزب نفسه، من أجل مناقشة تردي الوضع الأمني، فوجد نفسه مبحوثا عنه في قضية تتعلق بقضية ماسة بالأشخاص والضرب والجرح الخطيرين بواسطة السلاح الأبيض.

وجاء اعتقال القيادي في حزب “المصباح”، نجل حسن فقير، اللاعب الشهير في النهضة القنيطرية، بعدما سعى إلى تنفيذ قرارصادر عن المكتب المحلي للعدالة والتنمية بالقنيطرة، القاضي بمراسلة عبد الله محسون، والي أمن القنيطرة، من أجل عقد لقاء مع المكتب المحلي للحزب لمناقشة الوضع الأمني بالقنيطرة.

وبعدما أخضعه شرطي إلى عملية التنقيط المعمول بها في كل مراكز الشرطة، تبين أن عضو حزب إخوان العثماني، موضوع متابعة، من قبل وكيل الملك، إثر شكاية وضعها ضده شخص حصل بينهما شجار وعراك وتبادل للضرب في 2017.

ويأتي إيقاف عضو “بيجيدي”، الذي وجد نفسه متابعا في قضية استعمل فيها السلاح الأبيض، تزامنا مع الحملة التي تشنها فرقأمنية متخصصة، تم الاستعانة بها لمحاربة بعض ظواهر “الكريساج”، التي انتشرت في أحياء المدينة التي تشهد توسعا عمرانيا وسيطرة مافيا عقارية على أراضي الدولة والخواص.

ولطي الفضيحة التي أغضبت عزيز رباح، وبرلمانيين من الحزب سبق أن وجها سؤالا كتابيا إلى عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، حول أسباب ارتفاع معدل الجريمة بالقنيطرة، سارع المكتب المحلي لـ “المصباح”، إلى إصدار توضيح في شأن اعتقال أخيهم. وجاء في التوضيح أنه، تنفيذا لقرار المكتب المحلي القاضي، بمراسلة والي أمن القنيطرة من أجل عقد لقاء مع المكتب المحلي للحزب لمناقشة الوضع الأمني الذي تعيشه القنيطرة حاليا، تقدم عضو المكتب المحلي، مراد فقير، لدى ولاية الأمن لوضع طلب اللقاء.

وبعد تقديمه لبطاقته الوطنية من أجل التنقيط، وفق ماهو معمول به، يقول توضيح “إخوان القنيطرة”، اتضح أن “الأخ مراد موضوع متابعة من قبل وكيل الملك إثر شكاية وضعها ضده شخص حصل بينهما شجار وعراك وتبادل للضرب في 2017”. وقال المصدر نفسه إن “الأمر لم يحظ بمتابعة حينها، بعد أن تصالحا، ولم يقوما بسحب الشكايات المتبادلة، فأخذت شكاية الطرف الثاني لدى وكيل الملك مسارها القانوني، إذ أصدر أمرا بالتقديم بحق أخينا مراد”.

وقال المكتب المحلي للعدالة والتنمية بالقنيطرة “فور توصلنا بالخبر، سارعنا لاتخاذ الإجراءات الضرورية، وما زلنانتابع الأمر بكل تفاصيله، رفقة كل الإخوة الذين تواصلنا معهم مشكورين، وتمكنا من الحصول على تنازل الطرف المشتكي”.

ومن المنتظر أن يكون عضو الكتابة المحلية، مثل أمس (الجمعة)، أمام وكيل الملك وفق المساطر القانونية للحسم في هذا الملف الذي هز “البيجيديين” بعاصمة الغرب.

عبد الله الكوزي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى