fbpx
الرياضة

أزمة الكوكب تتفاقم

انقسام بعد استقالة الوارزازي والاحتجاجات تتواصل
باتت وضعية الكوكب المراكشي أكثر حرجا، عقب نزول الفريق إلى القسم الثاني، وظهور خلافات بين العديد من الأطراف.
وأكدت مصادر مطلعة أن  المكتب المديري للنادي المراكشي المطالب بإيجاد حل للفراغ الذي يعانيه فرع كرة القدم، عقب استقالة رئيس الفرع فؤاد الوارزازي، يعيش خلافات بين أعضائه جعلتهم ينقسمون إلى تيارين، الواحد يعارض قرارات الآخر، ما ينذر بعدم القدرة على إيجاد حل لأزمة فرع الكرة.
وحسب المصادر ذاتها، فإن أول اجتماع للمكتب المديري تقرر خلاله تشكيل لجنة تصريف أمور فرع كرة القدم، كان مقررا الإعلان عن أسمائها خلال اجتماع عقد أول أمس (الخميس)، غير أن الأخير لم يفرز أي قرار بخصوص اللجنة، بسبب خلافات بين أعضاء مكتب النادي.
وأبدت المصادر ذاتها، استغرابها إزاء رغبة بعض الأسماء  في عضوية اللجنة أو تولي رئاسة الفريق، دون التوفر على الرصيد المعرفي والمادي الكافي لتولي المهمة.
ومن جهة ثانية، ينكب تيار من منخرطي فرع كرة القدم، على التكتل من أجل جمع عدد كاف من المنخرطين لعقد جمع عام غير عاد، بغية انتخاب مكتب جديد، دون انتظار تدخل المكتب المديري، في ظل عدم حصول الكوكب على اعتماد الوزارة الوصية كجمعية متعددة الأنشطة.
وطلب منخرطو الكوكب لقاء كريم قسي لحلو، والي جهة مراكش آسفي، للحصول على موافقة السلطة المحلية، لعقد الجمع العام.
ونظمت جمعية الأوفياء لنادي الكوكب المراكشي، وقفة احتجاجية، أول أمس (الخميس)، أمام مقر ولاية الجهة، فيما دعت جمعيات للمجتمع المدني، إلى تنظيم مسيرة احتجاجية، ليلة أمس (الجمعة).
على صعيد آخر، ينظم لاعبون سابقون للكوكب المراكشي لقاء تكريميا للحارس السابق مصطفى طميع، عصر اليوم (السبت)، بملعب العربي بن مبارك.
وتشكلت خلية من اللاعبين السابقين للكوكب، للتحضير للقاء التكريمي، إذ وضعت برنامجا للحفل، تتضمن فقراته إجراء مباراة بين الإعلاميين وأخرى تجمع قدماء الكوكب بنظرائهم للمنتخب الوطني، قبل تسليم هدايا وتذكارات التكريم للمحتفى به. وتعود لاعبو الكوكب السابقون كل سنة، اختيار اسم تنظم له مباراة تكريمية، لرد الاعتبار إليه، ولتوطيد الصلة بين اللاعبين السابقين، سيما من غابوا عن الساحة بعد اعتزالهم اللعب.
ويتوقع حضور أسماء وازنة خلال حفل تكريم طميع الذي يحظى بالاحترام داخل أسرة الكوكب، بعد أن سبق له أن كان لاعبا للكوكب في فترة التسعينات ضمن المجموعة التي كانت تضم أسماء وازنة، كما سبق له اللعب للمنتخب الوطني للشباب.
عادل بلقاضي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى