اذاعة وتلفزيون

“الهاكا” توجه إنذارا لـ”دوزيم”

اعتبرت أن «ماستر شيف المغرب» لم يحترم القوانين المؤطرة للرعاية والإشهار غير المعلن عنه

وجه المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري، إنذارا للقناة الثانية “دوزيم”، بسبب برنامج “ماسر شيف المغرب”، بعدما قرر معاقبة الإذاعة الخاصة ووقف بث “باسم الله أرقيك”، الذي لم يحترم الضوابط المؤطرة للبرامج الصحية.
وقال المجلس الأعلى إن حلقة 19 مارس 2019 من برنامج “ماستر شيف المغرب” الذي تبثه الخدمة التلفزيونية “القناة الثانية” التابعة لشركة “صورياد-دوزيم”، قدمت الراعي وكذا أحد منتوجاته بشعارات صوتية استعملت فيها عبارات ترويجية.
واعتبر قرار “هاكا” الإنذاري، أن القناة الثانية لم تحترم المقتضيات القانونية والتنظيمية الجاري بها العمل، سيما المؤطرة للرعاية والإشهار غير المعلن عنه.
وأدان المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري شركة “صورياد-القناة الثانية”، بناء على تعليق لأحد أعضاء لجنة التحكيم بخصوص المركب السكني الذي دارت فيه أحداث هذه الحلقة من برنامج “ماستر شيف المغرب”.
وجاء في قرار “الهاكا” أن المادة 2 من القانون رقم 77.03 المتعلق بالاتصال السمعي البصري تعتبر أن “الإشهار غير المعلن عنه هو التقديم بالصوت أو بالصورة بطريقة صريحة أو بأي إيحاء ضمني لسلع أو خدمات أو اسم أو علامة أو أنشطة منتج سلع أو مقدم خدمات في البرامج إذا كان هذا التقديم يتم بطريقة مقصودة من قبل متعهد الاتصال السمعي البصري لهدف إشهاري غير مفصوح عنه ومن شأنه أن يوقع الجمهور في الخطأ حول طبيعة العرض. ويعتبر التقديم مقصودا، سيما إذا كان بمقابل مالي أو غيره”.
كما تنص المادة 1.50 من دفتر تحملات شركة “صورياد-القناة الثانية” على أنه “يسمح للشركة ببث برامج مرعية. لا يجوز أن يكون محتوى وبرمجة البرامج المرعية خاضعة لتأثير الراعي، بشكل من شأنه المس بمسؤولية واستقلالية الخط التحريري للخدمة”، علما أن المادة 2.50 من دفتر تحملات شركة “صورياد-القناة الثانية ” تنص على أنه “تتوجب الإشارة صراحة، في بداية و/أو نهاية البرنامج، للراعي بهذه الصفة”.
وقالت “الهاكا” إنها راسلت بتاريخ 18 أبريل 2019، شركة “صورياد-القناة الثانية” بخصوص الملاحظات المسجلة، وبعد أيام، أي بتاريخ 3 ماي الماضي، توصلت بجواب شركة “صورياد-القناة الثانية” حول الملاحظات، قبل أن تقرر توجيه انذار لها، لعدم احترامها المقتضيات القانونية والتنظيمية الجاري بها العمل، سيما تلك المؤطرة للرعاية والإشهار غير المعلن عنه.
إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق