fbpx
حوادث

الحبس لسارق منازل مهاجرين بمكناس

قررت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمكناس أخيرا، مؤاخذة ثلاثيني لارتكابه جناية السرقة الموصوفة بظروف التعدد والليل والكسر، طبقا للفصل 69 من القانون الجنائي، والحكم عليه بثلاث سنوات حبسا نافذا مع تحميله الصائر والإجبار في الأدنى.
جاء اتخاذ القرار بناء على محضر الضابطة القضائية بمكناس ، يستفاد منه، أنه تم إشعار المصالح الأمنية بخبر يفيد تعرض بناية سكنية بحي النعيم بمرجان بمكناس للسرقة من قبل مجهول أو مجهولين، ما اضطر أفراد الشرطة إلى الانتقال الى المكان قصد المعاينة ، إذ تم تسجيل تعرض ثلاث شقق بالإقامة المذكورة للسرقة، في غياب أصحابها من الجالية المغربية المقيمة بالخارج، بعد كسر قفل الباب الرئيسي و باقي أبواب شقق البناية المتكونة من طابقين علويين وثالث أرضي، باستعمال أداة حديدية ،كما تم رفع البصمات بمسرح الجريمة من قبل الشرطة العلمية و التقنية بهدف تحديد هوية الفاعل أو الفاعلين وإيقافهم. وصرح أصحاب الشقق الثلاث المستهدفة في محاضر قانونية، مؤكدين تعرضهم للسرقة من داخل شققهم بالكسر، همت معدات منزلية وتجهيزات مطبخية وأشياء أخرى وصفت بالثمينة و أصروا كلهم على المتابعة.
وبعد تفحص وتحليل البصمات المرفوعة من الطابق العلوي الثاني للبناية من قبل المختصين، تبين من خلالها أن الآثار التي تم رفعها من مسرح الجريمة وبالضبط من إحدى الشقق بالطابق الأول للبناية المستهدفة، تعود لصاحبها الموجود حاليا بالسجن المحلي بآزرو لتورطه في سرقة أخرى مماثلة.
حميد بن التهامي (مكناس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى