fbpx
اذاعة وتلفزيون

الشوبي يقصف “همي اولاد عمي”

اعتبر السيتكوم «استحمارا» للمشاهد

عبر الفنان محمد الشوبي عن استيائه الكبير من مستوى سيتكوم “همي أولاد عمي”، الذي يعرض على قناة “الأولى”، كما وصفه ب”سيتكوم الاستحمار”.
وفي تدوينة للفنان محمد الشوبي نشرها على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” قال “لقد استحسنت هذه السنة في رمضان سيتكوم “البهجة ثاني”، ومسلسل “رضاة الوالدة”، ومسلسل “الماضي لا يموت”، ومسلسل “الزعيمة”، ولقد استهجنت كل الاستهجان سيتكوم الاستحمار “همي أولاد عمي” أداء وإخراجا وحوارا”.
ولم يكن وحده الفنان محمد الشوبي من وجه انتقادات كثيرة لسيتكوم “همي أولاد عمي”، بل عدد كبير من مشاهدي قناة “الأولى” عبروا عن استيائهم منهم من خلال مجموعة من التدوينات نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي مباشرة بعد عرض الحلقات الأولى منه، كما أن منهم من طالب بمقاطعة الإنتاجات الرمضانية.
ولمعرفة رد المخرج هشام العسري بشأن الانتقادات الموجهة إلى سيتكوم “همي أولاد عمي”، الذي أشرف على إنجاز مشاهده وإدارة الممثلين قال في تصريح ل”الصباح” إن “محمد الشوبي رجل لا أعرفه شخصيا ولا مهنيا…، لكن أتساءل لماذا دائما يهاجم أعمالا لا يشارك فيها بينما الأعمال التي يتقمص فيها أدوارا يتركها بعيدة كل البعد عن الانتقادات”.
واسترسل العسري قائلا “أنا كاتب ومخرج ودائما أتعرض لانتقادات، كما أستطيع التمييز بين النقد البناء والنقد الذي يريد من ورائه صاحبه “يبان واعر” ويسعى إلى البحث عن البوز”، مضيفا أن الفضاء الأزرق تحول إلى “حائط المبكى” لمجموعة من الأشخاص الذين يتخذون منه ساحة لشن حروب لا معنى لها.
وأضاف العسري “الديسك كل عام يتعاود.. والانتقادات ليس فيها إبداع وأصبحت حامضة، كما أن أصحابها أشخاص حقودين وغير منسجمين مع أنفسهم”.
وأكد هشام العسري أنه مقتنع بمستوى سيتكوم “همي أولاد عمي”، موضحا “لا يمكن أن أقدم عملا لست مقتنعا به، وإخراجي ل”همي أولاد عمي” يأتي في سياق احترام ما جاء في دفتر التحملات بتقديم عمل موجه إلى كل الفئات العمرية”.
وأكد العسري أنه حرص أن يكون العمل بعيدا عن “البسالة” و”التهريج” من خلال اختيار مواضيع تحترم خصوصية الشهر الفضيل.
وأوضح العسري أنه ليس بالضرورة أن يكون السيتكوم ذا طابع فكاهي، فأفضل السيتكومات العالمية لم يتم تقديمها لتثير ضحك المشاهدين، مضيفا “حين تشاهد سيتكومات معروفة في العالم ما عمرك تضحك وإنما تبتسم، لكن هنا حين تقدم سيتكوم كلشي حاضيك ليس من أجل انتقادك بطريقة حضارية وإنما بطريقة تفتقد إلى النضج”.
أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى