fbpx
حوادث

محاكمة موظف اختلس 87 مليونا

أخرت غرفة الجنايات الابتدائية لجرائم الأموال باستئنافية فاس، زوال الثلاثاء الماضي، محاكمة موظف بجماعة بوعرفة، معتقل بسجن بوركايز، لأجل جناية “اختلاس وتبديد أموال عمومية”، إلى زوال الثلاثاء 21 ماي الجاري، لاستدعاء الطرف المشتكي وبطلب من محام انتصب للدفاع عنه.
وأحضر المتهم الأربعيني المتزوج والأب لأبناء، إلى القاعة 1 بالمحكمة، من السجن الذي أودع فيه قبل أقل من أسبوع من أول جلسة يمثل فيها أمام الغرفة بعدما أحاله الوكيل العام عليها بشكل مباشر لاعترافه التلقائي بمسؤوليته وموظف آخر جار البحث عنه، في تلك الاختلاسات التي عرفتها الجماعة.
وأودع المتهم السجن يوم 23 أبريل بعد إحالته على الوكيل العام من طرف الفرقة الجهوية للشرطة القضائية التي حققت معه على خلفية المنسوب إليه، بناء على شكاية تقدم بها الخازن الإقليمي ببوعرفة بعدما وقف على اختلالات مالية مهمة، واختلاسه وتبديده نحو 87 مليون سنتيم من أموال الجماعة.
وأكدت المصادر أن المصالح المختصة وقفت على ضلوع الموظف المكلف بالمحاسبة، في تبديد المبلغ عبر دفعات وفي عمليات مختلفة كان مكلفا بها، قبل اعتقاله يوم 21 أبريل الماضي بناء على أمر قضائي، فيما ينتظر أن ينتصب الخازن الإقليمي طرفا مدنيا في الملف، حفاظا على المال العام المبدد.
حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى