حوادث

ابتدائية فاس توزع 30 سنة في جلسة واحدة

وزعت ابتدائية فاس زوال أول أمس (الاثنين) نحو 30 سنة حبسا في جلسة واحدة، بموجب أحكام في 25 ملفا مدرجا في التأمل، تراوحت بين شهرين حبسا موقوف التنفيذ و3 سنوات نافذة، بتهم جنحية مختلفة خاصة السكر العلني البين ومسك المخدرات وتسهيل استعمالها على الغير والخيانة الزوجية والفساد.

وأدانت ب3 سنوات حبسا نافذا ومليون سنتيم غرامة ومليون و618 ألف درهم تعويضا للجمارك، متهما بالمسك اللامشروع للمخدرات ونقلها وتسهيل تعاطيها على الغير، كما متهم آخر أدين بالعقوبة نفسها و500 درهم غرامة و18 ألف درهم تعويضا، بتهمة “تعدد السرقة ومسك واستعمال المخدرات”.

وبسنتين حبسا نافذا أدانت متهما بمسك المخدرات بصفة غير مشروعة وتسهيل استعمالها على الغير، مع أدائه 3 آلاف درهم غرامة يؤديها شريكه المدان بسنة واحدة حبسا نافذا مع أدائهما تضامنا 35 ألف درهم تعويضا لإدارة الجمارك مجبرة في حدود سنة واحدة من الحبس النافذ عند الاقتضاء.

سنتان حبسا و1000 درهم غرامة، أدين بها متهم بالعنف في حق الأصول وإعداد محل للدعارة والسكر العلني البين، فيما وزعت المحكمة 22 شهرا حبسا على 6 متهمين بإعداد محل للدعارة وجلب أشخاص للبغاء والوساطة في الدعارة في حالة العود والتحريض عليها، منهم فتاتان اعتقلتا ضمن الشبكة.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق