مجتمع

إيواء متضرري فيضانات الحاجب       

تنفس سكان دوار ” لكرم” بجماعة لقصير القروية التابعة لإقليم الحاجب الصعداء، بعد إعطاء انطلاق مشروع ضخم الأسبوع الماضي، يروم إعادة إيوائهم بتجزئة تقع بتراب الجماعة نفسها، قبالة السوق الأسبوعي لعين تاوجطات.
وسيشيد هذا المشروع، الذي أشرف عليه والي الجهة وعامل الإقليم، على بقعة أرضية تبلغ مساحتها 42 هكتارا تابعة للأملاك المخزنية فوتت لشركة العمران بمبلغ 186 مليون درهم ، ساهمت فيها وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة بما قدره 33 مليون درهم، لتبقى باقي الواردات المالية من مداخيل التجزئة المذكورة.
وتضم التجزئة 1320 مسكنا لإعادة إيواء السكان المستفيدين من المشروع، فضلا عن 439 سكنا اقتصاديا و233 سكنا جماعيا، إضافة إلى مرافق ذات طابع اجتماعي، فضلا عن مدرسة ابتدائية وأخرى إعدادية ومؤسسة تعليمية خصوصية، وملعب رياضي وفضاءات خضراء ومواقف السيارات.
وتنطلق الأشغال بالتجزئة في الأسبوع الأول من أبريل الجاري، وستستغرق ثلاث سنوات في هذا المشروع الذي جاء بعد انتفاضات واحتجاجات متكررة للسكان، بسبب ما عانوه في السنوات الأخيرة من كوارث وأضرارناجمة عن فيضانات وصلت مستويات قياسية جرفت كل ما وجدته في طريقها، تاركة خلفها خسائر مادية تقدر بملايين الدراهم في البنية التحتية وبالممتلكات وبمئات المنازل التي تكبد قاطنوها ويلات العزلة والنسيان بعد أن غمرت الأمطار والسيول مساكنهم.
حميد بن التهامي (مكناس)  

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق