أســــــرة

اختبار الكشف عن سل الجلد

يعرف اختبار الجلد للكشف عن السل باسم “مانتو السلين”، الذي يرمي إلى قياس مدى استجابة جهاز المناعة للبكتيريا التي تسبب الإصابة بالمرض.
ويقوم الطبيب بإجراء اختبار سل الجلد وتكون نتائج الفحوصات بعد 48 ساعة من الخضوع له.

بعد الخضوع للاختبار يفضل الرجوع للطبيب المختص، الذي يقوم بوضع حقنة بمشتق بروتيني في جلد الساعد.
وينصح بترك الذراع معرضة للهواء دون تغطيتها أو وضع ضمادة طيلة مدة الاختبار من أجل الحصول على أفضل نتائج ما بين يومين إلى 3 أيام، كما يتم غسل الذراع وتجفيفها بشكل جيد.

وينصح الأطباء بعدم حك الجلد، الذي يتم فيه الاختبار أو فركه لأن ذلك قد يحدث تهيجا أو تورما أو احمرارا، مما يؤثر على نتائجه، لكن يمكن وضع منشفة باردة على المنطقة التي يكون فيها الشعور بتهيج للتخفيف من الرغبة في الحكة.

ويقول الأطباء إنه عند إجراء اختبار سل الجلد لابد من إخبار الطبيب بأي مشاكل أو أعراض تحدث خلال فترة الخضوع له، كما ينبغي زيارته بعد يومين أو ثلاثة أيام للاطلاع على النتائج.
وفي حالة تم تجاوز مدة الاختبار ثلاثة أيام، فإن نتائجه تفسد، كما أن المريض يكون في حاجة إلى إعادة الاختبار نفسه للمرة الثانية.

وإذا لم تظهر على الجلد أي نتوءات صلبة من حيث الملمس بعد الاختبار، فالنتيجة تكون سلبية والشخص غير مصاب بالسل.

أما إذا كان هناك شك في الإصابة بسل الجلد ولم يتمكن الشخص من تحديد ما إذا كان مصابا أم لا، فيجب الرجوع إلى الطبيب المختص، من أجل تأكيد أو نفي, ومن أجل الحصول على نتائج أكثر دقة.

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض