fbpx
الرياضة

الكوكب يواصل إهدار النقاط

غياب بنعلي يثير الجدل وبنيس قال إن فريقه تحسن رغم التعادل
أرغم الكوكب المراكشي لكرة القدم على التعادل بميدانه بهدف لمثله، في المباراة التي جمعته، أول أمس (السبت)، بضيفه شباب الريف الحسيمي، لحساب الدورة 21 من البطولة.
ولم ينجح الكوكب في تحقيق الفوز، رغم الحماس الذي بدا على لاعبيه، سيما بفعل دعم الجمهور الذي حضر بعدد لا بأس به، من أجل مساعدة الفريق على الفوز.
وفاجأ الضيوف الفريق المحلي، بهدف في الدقيقة 15، سجله محمد فكري بضربة رأسية، لتستقر الكرة في مرمى الكوكب، قبل أن يدرك الفريق المراكشي التعادل قبيل نهاية الشوط الأول، بواسطة عبد الإله عميمي، وهي النتيجة التي استمرت في الشوط الثاني.
وشهدت المباراة حضورا قويا ل”إلترا “كريزي بويز”، التي رفعت “تيفو” يعد الأول من نوعه، خلال الموسم الجاري، لجمهور الكوكب.
وعرفت المباراة غيابا مفاجئا لخوان بيدرو بنعلي، مدرب شباب الريف الحسيمي، ما أرجعه مساعده مانويل لوبيز، إلى المرض، قبل أن يعود ليقول إن المدرب المعني هو المسؤول عن الإجابة عن سبب غيابه.
وبخصوص المباراة، قال لوبيز إنه سعيد بالنتيجة التي أوقفت الهزائم التي حققها الفريق، أخيرا، كما أن صعوبة المباراة ووضعية المنافس، تجعلان التعادل خارج الميدان، نتيجة جيدة.
ومن جانبه، قال عز الدين بنيس، مدرب الكوكب المراكشي، إن المباراة كانت صعبة بالنسبة إلى الطرفين، موضحا “في العشرين دقيقة الأولى، خلق لنا الفريق المنافس مشاكل، لانتشاره الجيد، كما استغلوا ضربة ثابتة لإحراز هدف السبق، وهو السيناريو الذي كنا نتخوف منه».
وأضاف بنيس “حاولنا تصحيح الأمور ورفعنا الإيقاع، ما ساعدنا على صنع فرص كثيرة، للأسف ترجمنا واحدة فقط لهدف، وفي الشوط الثاني حاولنا انتزاع الفوز غير أننا لم نوفق، بفعل سوء الحظ، وعلى العموم فرغم نتيجة التعادل التي كنا نتمناها فوزا، فإن أداء الفريق تحسن كثيرا».
عادل بلقاضي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق