fbpx
الرياضة

كركاش: اقتربنا من تحقيق هدفنا

قال عبد العزيز كركاش، مدرب مولودية وجدة بعد الفوز على الفتح بهدف لصفر الجمعة الماضي بملعب مركب مولاي الحسن، أن فريقه اقترب من حسم بقائه بالقسم الأول، وهو الهدف المسطر منذ بداية الموسم الجاري، حسب تعبيره.
وتابع «وعدت مسؤولي وجمهور الفريق بتأمين البقاء، قبل الدورة 25، والآن بتنا على بعد خطوتين، أو ثلاث من تحقيق المبتغى».
وبخصوص ما إذا كان يخطط للعب الأدوار الطلائعية، أكد كركاش، أن هدفه الرئيسي تأمين البقاء في القريب العاجل، وخلق المزيد من الانسجام بين اللاعبين، حتى يكون عطاؤهم أفضل في جميع المباريات.
وأثنى كركاش على الفتح، مشيرا إلى أنه يبقى من خيرة الأندية الوطنية تسييريا ورياضيا، إلا أن مرحلة الفراغ، التي يمر منها أثرت على نتائجه، متمنيا أن يعود إلى سكة الانتصارات في المباريات المقبلة.
أما مصطفى الخلفي، المدرب المساعد للفتح، فبدا متوترا بعد الخسارة بالميدان، معتبرا إياها قاسية، ولا تعكس حجم تطلعات جماهير النادي ومكتبه المسير.
وقال الخلفي إن الفتح دخل في مرحلة الشك، بعد الهزيمة أمام المولودية، قبل أن يضيف «يلزمنا تصحيح الأخطاء في المباريات المتبقية، التي ستكون بمثابة السد بالنسبة إلينا».
ووضعت الخسارة أمام المولودية وليد الركراكي، مدرب الفتح في ورطة حقيقية، بعد ارتفاع حدة الاحتجاجات وعدم الرضا من قبل إدارة النادي.
وعقد حمزة الحجوي، رئيس الفتح الرياضي، اجتماعا طارئا مع الطاقم التقني واللاعبين مباشرة بعد الخسارة، إذ عبر عن استيائه من تراجع نتائج الفريق في المباريات الأخيرة.
وبات الفتح ضمن الفرق المهددة بالنزول بحلوله في المركز 12 برصيد 23 نقطة، بفارق أربع نقاط عن الكوكب المراكشي متذيل الترتيب ب19 نقطة، فيما ارتقى المولودية إلى المركز الثالث ب30 نقطة.
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى