fbpx
الرياضة

فرصة أخيرة لرجاء كارتيرون

المباراة ستجرى بالرباط في الخامسة بعد رفض أمن مراكش استقبالها

رفض أمن مراكش، الترخيص للرجاء الرياضي لاستقبال حسنية أكادير غدا (الأحد) بالملعب الكبير في الخامسة، لحساب الجولة الخامسة من دور مجموعات كأس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف».
وكانت إدارة الرجاء تمني النفس في استضافة المباراة بملعب مراكش، غير أن السلطات رفضت ذلك، ليبقى ملعب مولاي عبد الله بالرباط الخيار الوحيد أمام الفريق الأخضر، علما أن الفريق عجز عن تحقيق الفوز على أرضيته في مباراتين سابقتين في المسابقة نفسها.

وتكتسي مباراة الرجاء وحسنية أكادير أهمية كبيرة، إذ سيقصى الخاسر بشكل رسمي، فيما سيحافظ الفائز على آماله في التأهل إلى ربع نهاية المسابقة، التي يحمل الرجاء لقبها.
من جهة ثانية، تعتبر مباراة الرجاء والحسنية، الفرصة الأخيرة للمدرب الفرنسي باتريس كارتيرون، الذي أثار جدلا خلال الأسبوع الجاري داخل الرجاء، بعد الهزيمة الجديدة ببطولة اتصالات المغرب، الأربعاء الماضي أمام أولمبيك خريبكة بثلاثة أهداف لاثنين، أضعفت آمال الفريق البيضاوي في المنافسة على اللقب، إذ بات يبتعد عن المتصدر الوداد بفارق 20 نقطة، رغم توفره على ثلاث مباريات مؤجلة.

ويحتل الرجاء الرتبة الأخيرة بثلاث نقاط، وراء حسنية أكادير الثالث بأربع نقاط ثم أوطوهو دويو الكونغولي بخمس نقاط، فيما يتصدر نهضة بركان المجموعة بثماني نقاط، علما أنه الأقرب لضمان التأهل، حين يستقبل الفريق الكونغولي في اليوم نفسه في الثامنة مساء.

ويسعى الرجاء للعودة إلى الانتصارات من بوابة كأس «كاف»، الذي بات الملاذ الوحيد للخضر إذا ما أرادوا إنقاذ الموسم، بعد الإقصاء من كأس الأندية العربية على يد نجم الساحل التونسي.
ع. د

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى