fbpx
الرياضة

عداؤون سابقون يستعدون لخلافة أحيزون

شرع عدد من العدائين السابقين في إجراء لقاءات سرية في الآونة الأخيرة، من أجل الإعداد لتقديم مرشح واحد، في الجمع العام الانتخابي، المقرر أن تعلن عنه الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى قريبا.
وعلمت «الصباح» أن العدائين السابقين كثفوا لقاءاتهم في الآونة الأخيرة، من أجل الاتفاق على مرشح واحد، لرئاسة الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى، خلفا لعبد السلام أحيزون، الرئيس الحالي، المنتظر عدم تقديم ترشيحه لولاية أخرى .
وعقد العداؤون السابقون سلسلة من الاجتماعات التنسيقية، في أفق قطع الطريق على كل من يرغب في مواجهة مرشحهم، واتفقوا على الشروع في التنسيق مع الأندية التي تملك حق التصويت في الجمع العام، ويتعلق الأمر بالأندية المصنفة ضمن 50 الأولى، حسب آخر تصنيف معتمد من قبل الجامعة.
وربطت مصادر «الصباح» تأخر جامعة القوى في عقد الجمع العام، برغبة أحيزون في التنحي عن الرئاسة، بعد أن قضى ولاية ونصف ولاية، طبقا للنظام الأساسي الجديد، الذي يسمح للرئيس بولايتين فقط.
وأوضحت المصادر ذاتها أن الرئيس كشف لبعض مقربيه، أنه يرغب في ترك الرئاسة تطبيقا لمبدأ الحكامة في التدبير الرياضي، سيما أنه أنهى المهمة التي كلف بها، بناء على التعليمات الملكية، وتمكن من تنقية ألعاب القوى الوطنية من الآفات التي كانت تنخر جسدها من الداخل، في مقدمتها المنشطات.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق