fbpx
الرياضة

أزمة الحسيمة في طريقها إلى الانفراج

تسير أزمة شباب الريف الحسيمي لكرة القدم نحو الانفراج، بعدما أضرب لاعبوه عن التداريب لثاني مرة عصر أول أمس (الخميس)، احتجاجا على تأخر صرف مستحقاتهم المالية.
وأفاد مصدر مطلع أن مساعي قام بها إسماعيل الرايس، رئيس المجلس الإقليمي للحسيمة، لدى العديد من الجهات، لتدبير جزء من المستحقات العالقة، أسفرت عن وضع حد لمعاناة اللاعبين الذين عادوا إلى تداريبهم أمس (الجمعة)، تحضيرا لمباراة اتحاد طنجة غدا (الأحد) بملعب ميمون العرصي بالحسيمة لحساب الدورة 20 من بطولة اتصالات المغرب.
وأضاف المصدر ذاته أن شباب الحسيمة سيعقد جمعا عاما استثنائيا الاثنين 11 مارس الجاري، بأحد فنادق الحسيمة، وهو الجمع الذي دعا إليه رئيس الفريق سمير بومسعود، للتنحي عن مهامه، بعدما لم يعد قادرا على تدبير أمور الفريق بمفرده بعد استقالة أعضاء مكتبه. وأفاد مصدر مطلع أن جهات لم يكشف عن اسمها لم تسمح للرئيس بطبع تذاكر مباراة الحسيمة وطنجة، إذ أسندت هذه العملية لإدارة النادي والمندوبية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة.
ومن المنتظر أن يسفر الجمع الاستثنائي عن انتخاب لجنة مؤقتة من أربعة أشخاص لتسيير الفريق إلى نهاية الموسم الجاري، بعدما تعذر على المنخرطين في الوقت الراهن إيجاد رئيس خلفا لبومسعود.
جمال الفكيكي (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى