fbpx
الرياضة

آسفي يواصل نزيف النقط

الركراكي مرتاح للتعادل والدميعي تأسف لضياع الفوز
لم يقو أولمبيك آسفي على هزم ضيفه الفتح الرياضي، أول أمس (الاثنين)، وتعادل معه بثلاثة أهداف لمثلها، في المباراة التي جمعت بينهما بملعب المسيرة الخضراء بآسفي، لحساب الدورة 17 من بطولة اتصالات المغرب.
وأحرز أهداف الفريق الرباطي أنس باش في الدقيقة 16، وأيوب سكومة في الدقيقة 48، وابراهيم البحراوي في الدقيقة 89، فيما سجل أهداف الفريق المحلي كمال أيت الحاج في الدقيقة 31، وكوفي بوا في الدقيقة 59، وطوني أوماياري في الدقيقة 67.
وجرت المباراة دون جمهور، وقادها الحكم الشاب ياسين بوسليم من عصبة تادلة، وأشهر البطاقة الصفراء للاعب عبد الحفيظ ليركي من الفريق المستقبل.
وقال وليد الركراكي، مدرب الفتح الرياضي، بعد نهاية المباراة، إنه تأسف لغياب تأثير أهازيج الجماهير، رغم تسجيل ستة أهداف.
وأضاف الركراكي في تصريح بعد المباراة، أن المواجهة كانت مفتوحة، وسعيد بالنتيجة المحققة، رغم أن فريقه كان سباقا لافتتاح حصة التسجيل.
وأوضح مدرب الفتح أن لاعبيه قدموا هدايا للاعبي آسفي، وهو ما سهل عليهم مهمة تسجيل الأهداف.
من جهته، عبر هشام الدميعي، مدرب أولمبيك آسفي، عن حزنه لضياع نقاط الفوز، في مباراة كانت مهمة للفريق.
وأضاف الدميعي في تصريح بعد المباراة، أن فريقه واجه مجموعة لاعبين منظمين، يصعب هزمهم، إذ غير المنافس طريقة لعبه في مناسبات عديدة، لكن نقطة الضوء الوحيدة هي العودة في النتيجة في كل مرة يتأخر فيها الفريق المسفيوي، على حد قوله.
وقال الدميعي، «ضاعت منا نقطتين. المجموعة التي نتوفر عليها فيها روح الفريق، تنتظرنا مباراة قوية أمام سريع وادي زم في ملعب صعب جدا، أعتقد لو لعبنا أمام جمهورنا لتغير الحال».
حسن الرفيق (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق