اذاعة وتلفزيون

البيضاء تضحك بألوان إفريقيا

تواصلت مساء الثلاثاء الماضي بسينما ميغاراما بالبيضاء فعاليات الدورة الثانية لمهرجان افريقيا للضحك، والمنظم تحت شعار «يوحدنا الضحك».

وعلى امتداد حوالي ثلاث ساعات تفاعل جمهور المهرجان الذي غصت به جنبات القاعة مع الفقرات الفكاهية المقدمة ضمن محطة الدار البيضاء ،والتي تألقت فيها نخبة من الكوميديين المغاربة والأفارقة الذين تناوبوا على تقديم وصلاتهم الهزلية.

وشكلت العروض المقدمة في الدار البيضاء ، فرصة لهواة وعشاق فن الكوميديا ،ومن بينهم أفراد من الجاليات الإفريقية المقيمين بالدار البيضاء، للتعرف على الكوميديين المشاركين في هذه التظاهرة الفنية الإفريقية.

ومن الأسماء التي تألقت خلال التظاهرة هناك الفكاهي المغربي الإيفواري الطاهر لزرق، الملقب ب» والاس»، المنظم لهذا المهرجان، الذي قدم فقرة فكاهية تطرق فيها إلى حالات اجتماعية بقالب هزلي، مستوحاة من المعيش اليومي للمواطن الإفريقي.
وجدير بالإشارة إلى أن مهرجان «إفريقيا للضحك» انطلقت دورته الأولى بالعاصمة الايفوارية أبيدجان .

وعرفت الدورة الثانية بالمغرب مشاركة ما يزيد عن 25 فنانا فكاهيا من مختلف الدول الإفريقية، تحت إشراف وإدارة الطاهر لزرق أو «والاس»، وهو فنان من مواليد المغرب وترعرع في كوت ديفوار، حيث أسس لعلامته الفنية، وكان أن قرر في 2017 تأسيس مهرجان «إفريقيا للضحك»، الذي يروم إقامة «رابط بين شعوب القارة»، ليصبح في سن ال32 أحد الفكاهيين المعروفين باستلهام مواضيع عروضه مما لديه من رصيد يجمع بين الثقافتين المغربية والإيفوارية، والأكثر متابعة من قبل الجمهور في أنحاء القارة.

وبعد مراحل أبيدجان ومراكش والرباط، و الدار البيضاء من المنتظر أن يحط المهرجان الرحال في باماكو بمالي يوم 29 يناير الجاري ، ثم دكار بالسنغال في 31 يناير الجاري.

ع . م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق