الرياضة

مسلسل “كان 2019” يصل حلقته الأخيرة

غموض يلف مصيرها ولقجع ورونار وحجي حاضرون في حفل جوائز «كاف»

يحل فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بالسنغال لحضور اجتماع المكتب التنفيذي للكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم، «كاف» من أجل الحسم في مصير كأس أمم إفريقيا 2019.

ويرأس لقجع وفدا جامعيا يتكون من مستشاره محمد مقروف، ومعاد حجي، مدير المنتخبات الوطنية، إضافة إلى هيرفي رونار، الناخب الوطني، المرشح لنيل جائزة أفضل مدرب بالقارة السمراء في 2018.
ويلف الغموض مصير «كان 2019»، بعد سحب التنظيم من الكامرون في نونبر الماضي، بسبب عدم التزامه بدفتر التحملات، فضلا عن عدم إتمام أشغال الملاعب والمرافق الرياضية.

وكشفت مصادر متطابقة أن «كاف» أبدت عدم اقتناعها الكامل بالملف المصري، الأقرب إلى الفوز بشرف التنظيم، بسبب الأوضاع الأمنية والنقص في التجهيزات الرياضية، كما أن هناك استياء من عدم إدراج ملعب برج العرب، الذي يعد أحد الملاعب الجيدة التي تستضيف المباريات الرسمية للمنتخب المصري.

واختار الاتحاد المصري 14 ملعبا لاحتضان المباريات الرسمية وتداريب 24 منتخبا، على أن تقام في خمس مدن، القاهرة والإسكندرية والإسماعيلية والسويس وبورسعيد.
من ناحية ثانية، تحتضن السنغال غدا (الثلاثاء) فعاليات الحفل السنوي ل»كاف» الخاص بجائزة الأفضل في 2018.

ويتنافس ثلاثة لاعبين على هذه الجائزة، وهم محمد صلاح، الدولي المصري والمحترف بليفربول الإنجليزي وساديو ماني، لاعب المنتخب السنغالي وليفربول، إضافة إلى جون بيير أوباميانغ، مهاجم منتخب الغابون وأرسنال الإنجليزي، في الوقت الذي أسقط اسم المهدي بنعطية من قائمة المرشحين.

أما جائزة أفضل مدرب، فيتنافس عليها كل من هيرفي رونار، الناخب الوطني، ومعين الشعباني، مدرب الترجي التونسي، وأليو سيسي، مدرب منتخب السنغال.
ويتزامن هذا الحفل مع اجتماع المكتب التنفيذي ل”كاف” من أجل الحسم في البلد، الذي سيحتضن نهائيات كأس أمم إفريقيا، بدل الكامرون.

عيسى الكامحي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق