fbpx
الرياضة

ووت يعفي ثلاثة لاعبين

التزامات الدويك وداري والركراكي تحرمهم من المنتخب الأولمبي
استبعد الهولندي مارك ووت، مدرب المنتخب الأولمبي، محمد الدويك، لاعب الرجاء، وأشرف داري، لاعب الوداد، وحمزة الركراكي، لاعب نهضة بركان، من اللائحة التي تخوض تجمعا إعداديا بغامبيا، استعدادا للتصفيات المؤهلة إلى بطولة إفريقيا لمنتخبات أقل من 23 سنة.
وعلمت «الصباح» أن استبعاد الدويك وداري والركراكي جاء بسبب مشاركات أنديتهم المكثفة في هذه الفترة وطنيا وقاريا.
وتقلصت لائحة المنتخب الوطني الأولمبي إلى 22 لاعبا، إذ يخوض أشبال الهولندي مارك ووت تجمعا إعداديا ببانجول، يواجهون خلاله المنتخب الغامبي بعد غد (الأحد) والأربعاء المقبل، استعدادا لمباراتي الكونغو الديمقراطية، المقرر إجراؤهما في مارس المقبل، لحساب الدور الثاني من التصفيات القارية.
والتحق لاعبو المغرب التطواني بوفد المنتخب الأولمبي في بانجول، مساء أمس (الخميس)، ويتعلق الأمر بزكرياء الوردي وأيوب المودن وحذيفة المحساني، بعد أن شاركوا رفقة فريقهم أمام حسنية أكادير، في المباراة التي جمعتهما، أول أمس (الأربعاء)، لحساب الجولة 13 من البطولة، علما أن الوفد المغربي سافر الاثنين الماضي.
وأوضح مارك ووت أنه يبحث عن مباريات تجريبية خارج المغرب، من أجل منح فرصة لاعبين للتأقلم مع الأجواء القارية، وأن الغاية من مباراتي غامبيا البحث عن منتخبات لها المواصفات نفسها التي يملكها لاعبو المنتخب الكونغولي، الذي سيواجه الأولمبيون في مارس المقبل، لحساب الدور الثاني من التصفيات، والبحث عن الظروف نفسها التي سيخوض فيها مباراة الذهاب بكينشاسا، سيما الملعب الذي يتوفر على عشب اصطناعي.
وأوضح ووت أن اختيار المنتخب الغامبي جاء أيضا بالنظر إلى توفره على لاعبين يمتازون بالقوة البدنية والسرعة، وهي المواصفات نفسها التي يتوفر عليها لاعبو المنتخب الكونغولي، مشيرا إلى أنه اعتمد على اللاعبين المحليين، لمنحهم التنافسية، بحكم أن أغلبهم لا يلعبون رفقة أنديتهم في منافسات البطولة الوطنية.
وأضاف ووت أن مباراة الكونغو لن تكون سهلة لأي طرف، لأنه منتخب قوي وجيد، إذ تابعه في تسجيل مباراته أمام رواندا التي فاز فيها بخمسة أهداف لصفر في كينشاسا، ويضم لاعبين من مازمبي وفيتا كلوب إضافة إلى بعض اللاعبين من بلجيكا، وأن الهدف الذي يسعى لتحقيقه تأهل المنتخب إلى الألعاب الأولمبية بطوكيو.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى