fbpx
الرياضة

البنزرتي يطالب بالحماية

مدرب الوداد قال إن عاملين خارجيين سببا التعادل مع بركان

قال فوزي البنزرتي، مدرب الوداد، إن عاملين خارجيين حرما فريقه من الفوز أمام نهضة بركان رفض الكشف عنهما، وذلك في المباراة التي جمعت الفريقين بالأب جيكو أول أمس (الأربعاء).

وأضاف البنزرتي في تصريح بعد المباراة أنه لن يتحدث عن التحكيم لأنه مدرب فريق كبير، ويجب أن تتم حمايته، لأنه لا يمكن الفوز بالألقاب دون أن يكون الفريق محميا، مشيرا إلى «أن هناك أخطاء تعرقل تطور الكرة المغربية».

ونوه المدرب التونسي بمستوى لاعبيه، إذ قال إنهم بذلوا مجهودات كبيرة واستحقوا الفوز، بعدما وصلوا لمرمى المنافس في مناسبات عديدة، مضيفا أنه كانت هناك أخطاء كثيرة من التحكيم.

وبخصوص مباراة الديربي، أوضح البنزرتي أنه تأسف لقرار مقاطعة الفصائل المشجعة للوداد والرجاء للديربي البيضاوي المقرر بعد غد (الأحد) لحساب مؤجل الدورة العاشرة من البطولة، موضحا أن المباراة ستفقد طعمها دون جمهور، معبرا عن عدم رضاه على إغلاق ملعب محمد الخامس للإصلاحات شأنه شأن الجمهور البيضاوي.

ووصف مدرب منتخب تونس السابق مباراة الديربي ب «المواجهة العادية»، إذ سيستعد لها مثل باقي المباريات بغرض تحقيق الفوز، خاصة بعد قرار المقاطعة، الذي اتخذته شريحة من الجماهير، وهو ما سيؤثر عليها.

العقيد درغام

كورار بطل مباراة الوداد وبركان

خرج تحت حماية الأمن والجماهير صبت جام غضبها عليه

شهدت مباراة الوداد ونهضة بركان (0-0) أول أمس (الأربعاء)، بملعب الأب جيكو بالبيضاء، احتجاجات جديدة على التحكيم، بعدما رفض الحكم توفيق كورار هدفا للوداد في الشوط الثاني سجله الدولي الليبيري ويليام جبور، بمبرر أن صلاح الدين السعيدي ارتكب خطأ ضد لاعب من الفريق المنافس.

ولم تستسغ الجماهير الغفيرة التي حضرت مباراة الفريق الأحمر (7000 متفرج)، والتي لعبت لحساب مؤجل الدورة 13 من البطولة، وصبت جام غضبها على الحكم، الذي اضطر إلى الاستعانة برجال الأمن من أجل الخروج من أرضية الملعب إلى مستودعات الملابس، إذ نال وابلا من السب والشتم.

وعرفت المباراة فرصا كثيرة للتسجيل، لكن مهاجمي الفريقين لم يتمكنوا من ترجمتها إلى أهداف، قبل أن يضغط الوداد في الدقائق الأخيرة من أجل تسجيل هدف الفوز، وهو ما تأتى له قبل نهاية المواجهة بدقائق، غير أن الحكم رفضه، واعتبره خطأ ضد السعيدي.

وأشهر الحكم كورار أربع بطاقات صفراء، واحدة للوداد تلقاها عبد اللطيف نصير، وثلاث لنهضة بركان حصل عليها عبد الصمد المباركي ويوسوفو دايو والعربي الناجي، فيما طرد المدرب منير الجعواني، لتنبيهه من قبل الحكم في مرات عديدة بعدم تجاوز المساحة المخصصة له بمقاعد البدلاء.

واستمرت احتجاجات الجماهير على التحكيم طيلة دقائق المباراة، حتى قبل رفض هدف ويليام جبور.

ويعتبر هذا التعادل الثالث للوداد في بطولة الموسم الجاري، إذ حافظ على الصدارة ب 24 نقطة إلى جانب حسنية أكادير، الفائز بملعب المغرب التطواني في اليوم نفسه بهدفين لواحد، فيما بقي نهضة بركان ثامنا برصيد 16 نقطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى