fbpx
خاص

إيقافات بالجملة بآسفي

أوقفت المصالح الأمنية بآسفي، ليلة راس السنة الميلادية الجديدة العشرات من الاشخاص، من أجل ارتكاب جنح الضرب والجرح والضرب والجرح باستعمال السلاح، وحيازة المخدرات واستهلاكها، والسكر العلني البين وإحداث الضوضاء، والسياقة في حالة سكر، والفساد والتحريض عليه، إذ تم وضع الموقوفين رهن تدابير الحراسة النظرية، قبل إحالتهم على أنظار النيابة العامة المختصة، كل حسب المنسوب إليه.
وقامت المصالح الأمنية لآسفي، بدوريات بمختلف أحياء وشوارع المدينة، في إطار استراتجية مضبوطة، تقوم على التدخل الاستباقي للحد من ارتكاب الجرائم خلال ليلة رأس السنة، وهو ما مكن من توقيف العشرات من الأشخاص.
كما تم وضع حواجز أمنية بالعديد من مداخل المدينة، سواء مدخل جهة مراكش أو الطريق الساحلية لاحرارة وكذا حاجز أمام مغرب كيماويات وحاجز آخر بمدخل آسفي من الجهة الشمالية، فضلا عن حواجز بالشوارع التي تعرف حركة سير كثيفة، ومكنت كثرة الحواجز الأمنية من تفادي وقوع حوادث السير، والتأكد من هوية العديد من الأشخاص، من خلال تنقيط المشتبه فيهم على الآلة الناظمة.
كما تم تعزيز الوجود أمام أهم المؤسسات العمومية وكذا مؤسسة بنك المغرب، فضلا عن الوجود الأمني، أمام المؤسسات الفندقية والمطاعم الراقية.
محمد العوال (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى