fbpx
خاص

خطاب 20 غشت…خارطة الطريق

حمل الخطاب الملكي بمناسبة تعيين أعضاء الهيأة العليا للحوار الوطني حول إصلاح منظومة القضاء، رسائل كثيرة تسير في اتجاهات تتعدد بتعدد المعنيين بالإصلاح وتشترك في تحقيق غاية واحدة مفادها استعادة الثقة في جهاز القضاء وتحسين صورته أمام المتقاضين. بالقصر الملكي بالدار البيضاء، تولى الملك تنصيب الأعضاء، ومن مكانه ذكرهم بالاهتمام الذي يوليه لهذا الإصلاح الجوهري «الذي جعلناه في صدارة الأوراش الإصلاحية الكبرى التي نقودها»، لأن العدل ليس أساس الملك فقط بل هو قوام دولة الحق والمؤسسات «وسيادة القانون التي نحن لها ضامنون وتحفيز الاستثمار والتنمية التي نحن على تحقيقها عاملون».


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى