fbpx
حوادث

إيداع دركيين وكولونيل سجن عكاشة

توبعوا بالتستر وتسهيل عمليات تهريب دولي للمخدرات

قضى ثلاثة دركيين، ضمنهم رئيس سابق لمركز الدرك الملكي بهشتوكة التي يتبع إليها شاطئ سيدي بونعايم (33 كيلومتر شمال الجديدة)، ومساعد له ودركي من البيضاء وكولونيل بحرية ومساعده، ليلتهم الأولى بسجن عكاشة ، بعد أن أمر قاضي التحقيق بالمحكمة الزجرية بعين السبع على الساعة 11 ليلا من أول أمس (الخميس)، إيداعهم به على ذمة ما بات يعرف بكوكايين بونعايم، البالغ طنا و4 كيلوغرامات، حجزته السبت الماضي عناصر من “بسيج” بشاحنة خضر متوقفة بمحطة استراحة قرب البير الجديد.

واعتبر الموقوفون دفعة ثالثة، إذ جرى في وقت سابق إيداع 15 شخصا السجن المحلي بسيدي موسى، ضمنهم ثلاثة كولمبيين وإسبانيان بأمر من قاضي التحقيق بالجديدة ، كلهم ينشطون ضمن “كارتل كولومبي للمخدرات”، اعترف رأسه المدبر أنه استعاض عن منفذ المهدية ومولاي بوسلهام بشاطئ بونعايم، نظرا لضعف الحراسة به وموقعه الذي يسهل القيام بعمليات كبيرة من حجم تلك التي لم تدرك ساعة الصفر.

ولم تستبعد مصادر وقوع الإطاحة بالقائد السابق لمركز الدرك الملكي بهشتوكة، وهو صهر جنرال سابق في الدرك، بعد ورود اسمه على لسان الموقوفين، خاصة حارس الغابة الذي كان يتولى إبعاد فضوليين عن منفذ بونعايم، ليتمكنوا من القيام بعملياتهم بعيدا عن الأعين، كما أن قائد المركز الموقوف خضع قبل سنة، لإجراء تأديبي داخلي بإعفائه من مهمته وإلحاقه بالقيادة الجهوية للدرك بالجديدة بدون مهمة، بعدما حامت حوله شبهات مرتبطة بإفشال الكولونيل سعيد منير قبل سنة ونصف لعملية تهريب 4 أطنان من الشيرا من بونعايم.

وأشارت مصادر “الصباح” إلى أن التحقيق سيكشف مستجدات في قضية الكارتل الدولي للمخدرات، الذي تمكن من نسج علاقات متشعبة، ما ينذر بإسقاط أسماء أخرى في الأيام المقبلة.

وارتباطا بالقضية عرض 3 كولمبيين وإسبانيين، على النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بالجديدة، قبل أن يأمر قاضي التحقيق بإيداعهم السجن المحلي بسيدي موسى، وجرى إلقاء القبض على الأجانب في طنجة، وكشفت البحث معهم أنهم يقيمون في المغرب بكيفية غير قانونية، وأنهم كانوا ينتظرون شحنة كوكايين سيدي بونعايم، لتهريبها نحو دول أوربية.

واستعان وكيل الملك وقاضي التحقيق بابتدائية الجديدة، بمترجم في اللغة الإسبانية أثناء الاستماع إلى الموقوفين الأجانب.

وتم إنزال الموقوفين جناحا معزولا بالسجن المحلي سيدي موسى ، ضربت عليه الإدارة السجنية حراسة استثنائية، لأن الأمر يتعلق بعناصر “كارتل دولي للمخدرات”، وصفت بالخطيرة.

عبدالله غيتومي (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى