fbpx
الرياضة

مكتب دراسة بلجيكي لافتحاص الأندية

الفتح يطلعه على مرافقه ومنشآته ويرفض تسليمه وثائقه وملفاته
كشفت مصادر مطلعة أن مكتب الدراسات البلجيكي الذي تعاقدت معه جامعة كرة القدم لافتحاص إدارتها التقنية، حول وجهته نحو الأندية الوطنية.
وتابعت المصادر أن مبعوثين عن المكتب البلجيكي زاروا الفتح الرياضي، فاستقبلهم مسؤولو النادي، ورافقوهم في زيارة إلى مرافق الفريق ومنشآته، لكنهم رفضوا السماح لهم بإجراء عملية الافتحاص، بدعوى أنهم لا يعرفون طبيعتها، والجهة التي كلفتهم بها.
وأوضحت المصادر نفسها أن عددا من الأندية استغربت عملية الافتحاص، والجهة التي طلبتها، مضيفة أن العملية غير قانونية، وتطرح علامات استفهام حولها.
وتعاقدت جامعة كرة القدم مع مكتب الدراسات البلجيكي لإنجاز عملية افتحاص وتقييم للإدارة التقنية الوطنية، وهي العملية التي ينتظر أن تستمر إلى نهاية دجنبر الجاري.
وتنتظر الجامعة توصلها بتقرير المكتب المذكور للوقوف على أداء الإدارة التقنية، وعلى ضوئه ستجدد عقد المدير التقني ناصر لارغيت، أم لا.
ويذكر أنه رغم ذلك، فإن ناصر لارغيت يواصل مهامه حتى الآن بشكل عاد، في الوقت الذي تم فيه تجميد مهام عدد كبير من المدربين.
عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى