fbpx
الرياضة

الأولمبي في ورطة بسبب الغابون

اضطر المنتخب الوطني الأولمبي إلى الاستنجاد بأولمبيك آسفي، من أجل تخليصه من الورطة التي سقط فيها، بسبب اعتذار منتخب الغابون عن مواجهته، لأسباب مالية.
وعلمت «الصباح» أن الإدارة التقنية الوطنية عوضت مواجهتي الغابون، بإجراء مباراة إعدادية بين لاعبي المنتخب الأولمبي في ما بينهم، أمس (الجمعة)، والثانية أمام أولمبيك آسفي الثلاثاء المقبل، إذ يرغب الهولندي، مارك ووت، مدرب الأولمبيين، في إجراء آخر اللمسات على التشكيلة التي ستخوض التصفيات في مارس المقبل.
وعانت الإدارة التقنية الوطنية كثيرا بسبب مشاكل في تجمع المنتخب الأولمبي، بعد أن غاب عدد من اللاعبين لأسباب غير معروفة، واضطرار المدرب إلى تعويضهم بآخرين محليين، وإلغاء المباراتين أمام الغابون، إذ لن يكون بإمكان المدرب الوقوف على جاهزية بعض اللاعبين.
ص. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى