fbpx
الرياضة

استثناء مدن من تذاكر المنتخب

الجامعة تطلق عملية بيع التذاكر وتحصر نقط بيعها وسحبها بالبيضاء والرباط

أثار قرار الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم حصر بيع تذاكر مباراة المنتخب الوطني أمام نظيره الكامروني، المقرر إجراؤها في 16 نونبر الجاري بالبيضاء، استياء جمهور الأسود بمجموعة من المدن.
وعلمت «الصباح» أن جماهير المنتخب الوطني بمدن فاس ومراكش ووجدة، إضافة إلى بعض المدن الصحراوية، لم تستسغ إقصاءها من بيع تذاكر مباراة المنتخب أمام الكامرون، بالنظر إلى المشاكل التي تعرفها عملية البيع عبر الأنترنيت.

وأبدت العديد من الجماهير استياءها من ضرورة التنقل إلى الرباط أو البيضاء لسحب التذاكر المقتناة عبر الأنترنيت، كما أنها تكون محدودة ومنتقاة، ولا تتيح للمشجع اقتناء التذاكر التي يرغب فيها، معتبرة أن إقصاءها من اقتناء التذاكر بالمدن التي تقطن بها، فيه الكثير من الإساءة لها.

وأعلنت جامعة الكرة، أول أمس (الأربعاء)، الانطلاق الرسمي لبيع التذاكر، بالعديد من نقط البيع بالبيضاء والرباط، بعد أن قررت البدء بعملية بيعها عبر الانترنيت في اليوم ذاته، وفي شبابيك نقط البيع الاثنين المقبل.

وحددت الجامعة شبابيك بيع التذاكر بالبيضاء في المركب الرياضي محمد الخامس وملعب الوازيس وملعب الصخور السوداء ومركب محمد بنجلون، هذا الأخير الذي بإمكان الجمهور أن يسحب منه التذاكر المقتناة عن طريق الأنترنيت، إضافة إلى ملعب نجم الشباب.

وبالنسبة إلى الرباط، حددت شباك الأمير مولاي عبد الله الوحيد لاقتناء التذاكر وسحب المقتناة عبر الأنترنيت، على أن يتم الشروع يوميا في اقتنائها وسحبها من التاسعة صباحا إلى الواحدة ظهرا، ثم من الثانية زوالا إلى السابعة مساء.

وشددت الجامعة على ضرورة الإدلاء بالبطاقة الوطنية للتعريف عند الاقتناء، وبوصل يؤكد البيع بالنسبة إلى سحب التذاكر المقتناة عبر الأنترنيت.

وحددت أثمنة بيع تذاكر المنتخب في 30 درهما بالنسبة إلى الدرجة الثالثة، و50 درهما بالنسبة إلى الثانية، و100 درهم بالنسبة إلى الأولى.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى