fbpx
وطنية

الحكومة تلغي ديون مقاولات

قررت الحكومة إلغاء الديون المتعلقة بالقروض الممنوحة للمقاولات، التي تعذر عليها تسديد الديون المتعلقة بالقروض الممنوحة إليهم من قبل الدولة.

وأوضحت مصادر برلمانية أن الأمر لا يتعلق بإجراء يهم المقاولات الحالية، بل بمقاولات استفادت من تمويلات قروض منحتها الحكومة قبل 2000، لفائدة آلاف المقاولات في إطار ما عرف آنذاك بـ «قروض المقاولين الشباب».

ويهم الإجراء الذي ورد في مشروع القانون المالي ل 2019، آلاف الأشخاص الذين استفادوا من قروض صغيرة، مرت عليها أزيد من 18 سنة، وأصبحت تشكل عبئا على الإدارة من أجل مواكبة عملية تحصيلها، ناهيك عن أنها لا تمثل غلافا ماليا ضخما.

وأوضحت مصادر من داخل اللجنة أن الإجراء يبقى على محدوديته، قرارا إيجابيا، لأنه سيغلق ملف قروض متعسرة لا تتجاوز خمسين ألف درهم لدى البعض، وأصبحت عملية مواكبتها مكلفة، ودون جدوى.

من جهته، قال عمر بلافريج، نائب فدرالية اليسار الديمقراطي إن الإجراء يبقى عاديا، ولا يجب أن يفهم منه أنه يشمل المقاولين الشباب، كما تحاول الحكومة تقديمه اليوم، لأن الأمر يتعلق بقروض مرت عليها أزيد من 18 سنة، أصحابها اليوم يتجاوز عمرهم خمسين سنة، كما أنها ديون عن قروض صغيرة لا تشكل ثقلا كبيرا من الناحية المالية.

وكشف بلافريج أن الأمر يتعلق بحوالي ثلاثة آلاف ملف بقروض صغيرة، مؤكدا أن الحكومة تحاول استثمار الموضوع، في إطار الدعاية وترويج خطاب «تشجيع المقاولات.

ب. ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى