fbpx
حوادث

موظف بسجن فاس ضمن مختطفي مقاول

التحقيق جار معه بعد إنهائه مع خمسة من شركائه وإدانة آخرين

يواصل قاضي التحقيق باستئنافية فاس، التحقيق تفصيليا مع موظف سابق بالمندوبية السامية لإدارة السجون، متهم باختطاف واحتجاز مقاول باستعمال ناقلة ذات محرك وهتك عرضه بالعنف والسرقة وإصدار شيكات بدون مؤونة وقت التقديم للوفاء، بعد إنهاء التحقيق مع خمسة من أقارب معتقلين بسجن بوركايز، وإدانة اثنين آخرين بحكمين نهائيين.

واعتقل الموظف “ط. ك” الذي عزل من وظيفته من قبل المصالح الأمنية بفاس في 29 غشت الماضي، لوجوده موضوع مذكرة بحث لإصداره شيكات بدون رصيد وتورطه وأقاربه في اختطاف المقاول وتعذيبه ومحاولة اختطاف ابنه، بعدما ظل في حالة فرار ظل فيها يتنقل من مكان إلى آخر بعد علمه بالبحث عنه.

وورد اسم الموظف على لسان أحد المتهمين السبعة المعتقلين قبل ذلك، باعتباره من كبل المقاول وصب عليه الماء وصفعه أثناء تكبيله واحتجازه بورشة، بعد اختطافه قبل أيام من محاولة اختطاف ابنه من أمام منزله قرب مسجد القدس القريب من ولاية الأمن، باستعمال ناقلة، بعد تجنيد ذوي سوابق للانتقام من والده، الذي كان على خلاف مع صائغ.

ويأتي التحقيق مع موظف السجن، بعدما أنهى قاضي التحقيق بالمحكمة نفسها، التحقيق تفصيليا مع خمسة متهمين بينهم الصائغ وأخوه وصهراه المعتقلان بسجن بوركايز، وتخفيض غرفة الجنايات الاستئنافية، عقوبة جانحين نفذا الاختطاف، من 8 إلى 6 سنوات لأحدهم ومن 10 سنوات إلى 4 للثاني، وأدائهما 40 ألف درهم للمقاول ومليون سنتيم لابنه.

وانتقم الأشخاص الثمانية من المقاول الثلاثيني ابن الرشيدية لتقديمه شكاية بالنصب والاحتيال ضد الصائغ الذي تسلم منه 62 مليون سنتيم بداعي إقامة ورشة لصياغة الذهب، دون استرجاعها رغم محاولاته الودية، بل استدرج إلى مقهى طمعا في ذلك، لكنه اختطف واقتيد إلى معمل مهجور حيث عذب.

سبع ساعات قضاها رهن الاحتجاز وقيد التعذيب من طرف المشتبه فيهم، بعدما أحكموا قبضتهم عليه وأرغموه على مرافقتهم من شارع علال بن عبد الله، على متن سيارة قبل أن يكبلوه بسلك كهربائي، بعدما ساوموه للتنازل عن شكايته، دون أن تنفع توسلاته، إلا بعدما ذاق عذابا لن ينساه ووعدهم بذلك، إلا أنه توجه إلى ولاية الأمن مباشرة بعد الإفراج عنه.

ولم يكتفوا بذلك، بل أعدوا مخططا محكما لاختطاف نجله، مسخرين المتهمين المدانين، مقابل ثلاثى آلاف درهم إتاوة. وبتنسيق مع العقل المدبر في ليلة خمرية، اتفقوا على موعد مضبوط لتنفيذ هذه العملية بتسخير سيارتين، حجزت إحداهما وبها ثلاثة أسلحة بيضاء وخمس صور تخص المقاول المستهدفة عائلته بالاختطاف.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى