fbpx
الرياضة

الأولمبي يواجه الجزائر بالجديدة

توصلت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم إلى اتفاق مع نظيرتها الجزائرية على إجراء مباراتين إعداديتين، بين منتخبيهما الأولمبيين في أكتوبر المقبل.
وعلمت «الصباح» أن الهولندي مارك ووت، مدرب المنتخب الأولمبي، برمج تجمعا إعداديا في تاريخ الاتحاد الدولي لإجراء مباريات دولية، الذي يصادف الفترة بين 8 و16 أكتوبر المقبل، على أن تتكفل جامعة الكرة بالبحث عن منتخبين لمواجهتهما في الفترة المذكورة.
وتمكنت جامعة الكرة من التوصل إلى اتفاق مع الاتحاد الجزائري للعبة، على برمجة المباراتين في 12 و15 أكتوبر المقبل بالجديدة، إذ من المقرر أن يخوض المنتخب الأولمبي تجمعه الإعدادي بها، بالنظر إلى عدم جاهزية المركز الوطني لكرة القدم بالمعمورة.
ويدخل التجمع الإعدادي للمنتخب الوطني الأولمبي، في إطار الاستعدادات للتصفيات المؤهلة إلى الألعاب الأولمبية التي تحتضنها طوكيو في 2020، إذ مازالت الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم لم تحسم في نظام التصفيات.
وحسب معطيات «الصباح»، فإن مشروع التصفيات المقرر الحسم فيه غدا (السبت) بشرم الشيخ، على هامش الجمع العام للـ «الكاف»، يعفي المنتخب الأولمبي من خوض الدور الأول، على أن يدخل مباشرة في الدور الثاني، الذي سينطلق في مارس المقبل، إلى جانب عشرة منتخبات إفريقية، وفي حال رفضت المشروع، وقررت مشاركته في الدور الأول، فإن أول مباراة في التصفيات سيخوضها ستكون في نونبر المقبل.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى