fbpx
الرياضة

الرجاء يقدم عرضا لفتحي جمال

المدير الرياضي شرع في تشكيل فريق عمله من أطر من الخارج والداخل
عرض المكتب المسير للرجاء، على الإطار الوطني فتحي جمال، عقدا ممتدا لأربع سنوات، لشغل منصب المدير الرياضي للنادي، والسهر على انطلاق أكاديمية الفريق، وإحياء مركز تكوين الوازيس.
وشكل موضوع الإدارة التقنية، أول الأوراش التي انكب عليها جواد الزيات، مباشرة بعد انتخابه رئيسا للرجاء في 13 شتنبر الجاري.
وحسب معلومات “الصباح”، فإن فتحي جمال، الذي التحق بالرجاء منذ تولي اللجنة المؤقتة مسؤولية تدبير شؤون الفريق، ظل يشتغل طيلة هذه الفترة دون عقد رسمي، وانتظر انتخاب رئيس لمناقشة وضعيته المهنية.
ولن يجد الزيات أي صعوبة في إقناع فتحي جمال، بمواصلة عمله داخل الرجاء، الذي انطلق منذ خمسة أشهر، لمتانة العلاقة بين الطرفين والثقة المتبادلة التي تجلت منذ انطلاق مهمة اللجنة المؤقتة.
وتعذر على “الصباح” الوصول إلى القيمة المالية للعرض، إلا أن مصادر مقربة أكدت أن راتب فتحي جمال مديرا رياضيا للرجاء، لا يختلف عما كان يتقاضاه رفقة الإدارة التقنية.
وشرع المدير الرياضي للرجاء، في تشكيل فريق العمل الذي سيرافقه في المرحلة المقبلة، معتمدا على السير الذاتية لمجموعة من الأطر أثبتت وجودها في مراحل سابقة، سواء داخل الرجاء أو خارجه.
وشكلت عودة فتحي جمال إلى الرجاء، إضافة نوعية بشهادة جل المتتبعين، وانعكست بالخصوص على عملية الانتدابات، لدرايته الجيدة بمستوى اللاعبين المحليين وكذا لعلاقته الوطيدة بمجموعة من الوكلاء.
نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى