fbpx
وطنية

العنصر يقاضي موقعا إلكترونيا

رفض امحند العنصر، الأمين العام للحركة الشعبية التعليق على الأخبار التي أوردها أحد المواقع، بشأن الحديث عن خطوبة مع القيادية حليمة العسالي.

وأكد العنصر في تصريح لـ”الصباح” أنه يفضل اللجوء إلى القضاء، من أجل اتخاذ المتعين في ما أسماه بلاغ لإدارة الحزب “ادعاءات كاذبة ولا أساس لها من الصحة، تروج لزواج وهمي متخيل، تنسبه إلى الأمين العام للحركة”.

واستنكرت إدارة الحزب في بلاغ لها توصلت “الصباح” بنسخة منه، استهداف الأمين العام، في حملة تشنيع وراءها نية مبيتة في استهداف مباشر للعنصر ولموقعه السياسي باعتباره أمينا عاما، مؤكدة أن “ترويج الأكاذيب سلوك لامسؤول يتنافى كلية مع القواعد المهنية والضوابط القانونية والأخلاقية لمهنة الصحافة، ويتعارض مع رسالتها النبيلة التي  تشترط الحرص على نزاهة الأخبار وصدقيتها”.

وقالت مصادر حركية لـ”الصباح” إن الخبر الإشاعة انتشر كالنار في الهشيم، من خلال تناقله من قبل العديد من المواقع الإلكترونية، وهو ما يسيء إلى الحزب ورموزه.

برحو بوزياني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى