fbpx
وطنية

تذاكر “الأوطوروت” تستنفر عبد النباوي

5000 مخالفة يومية وتعليمات صارمة لمسؤولي النيابة العامة لتطبيق القانون

استنفر التزايد المستمر لحالات الهروب من عدم أداء تذكرة المرور في الطرق السيارة بالمغرب، محمد عبد النباوي رئيس النيابة العامة، الذي وجه إلى الوكلاء العامين للمملكة لدى محاكم الاستئناف، وكذلك وكلاء الملك لدى المحاكم الابتدائية، دورية بخصوص مخالفة التملص من أداء تذكرة المرور بالطرق السيارة.
وذكر محمد عبد النباوي، في دوريته أن المخالفات المرتكبة في هذا الشأن من قبل بعض مستعملي الطرق السيارة باتت في تزايد مستمر حيث تسجل يوميا أكثر من 5 آلاف مخالفة من هذا النوع، وهو ما يفوت على ميزانية الدولة عائدات مالية مهمة، إلى جانب ما ينجم عن هذا السلوك من حوادث السير في محطات الأداء وعرقلة السير العادي وتعريض معدات الشركة المكلفة بتدبير هذا المرفق العمومي للتخريب .
وأكدت الدورية من جهة أخرى على أن التملص من أداء تذكرة المرور بالطريق السيار يعتبر مخالفة من الدرجة الأولى يعاقب عليها بغرامة تتراوح بين 700 إلى 1400 درهم بمقتضى الفقرة 33 من المادة 184 من القانون 52/05المتعلق بمدونة السير على الطرق كما وقع تعديله بقانون 116/14 . وهي العقوبة التي تتضاعف في حالة العود إلى ارتكاب إحدى تلك المخالفات داخل أجل سنة ابتداء من تاريخ صدور مقرر قضائي حائز لقوة الشيء المقضي به.
وطلب رئيس النيابة العامة من الوكلاء العامين للمملكة لدى محاكم الاستئناف، وكذلك وكلاء الملك لدى المحاكم الابتدائية بمقتضى هذه الدورية العمل على إيلاء الشكايات التي تقدمها الشركة الوطنية للطرق السيارة بخصوص هذه المخالفات أهمية خاصة، مع حث الشرطة القضائية على التعجيل في فتح الأبحاث بشأنها، واتخاذ المتعين قانونا مع المخالفين.
كريمة مصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى