fbpx
حوادث

تفكيك شبكة لتهريب البشر باسبانيا

يتزعمها مغربي وتتوفر على وسائل لوجستية متطورة

أعلنت الشرطة الوطنية الاسبانية، عن تفكيك شبكة إجرامية متخصصة في تهريب المهاجرين من شمال المغرب إلى التراب الإيبيري عبر قوارب مزودة بمحركات قوية، واعتقلت ثلاثة من أعضائها الرئيسيين، من ضمنهم مواطن مغربي مقيم باسبانيا.

وأوضح مسؤول أمني إسباني، في تصريحات أدلى بها لصحيفة “الفارو”، أن عملية تفكيك هذه الشبكة، جاء بعد تحريات وأبحاث قام بها، مكتب التحقيقات القضائية ببلدية “موتريل” التابعة لمدينة غرناطة، منذ شهر يناير الماضي، عندما أثار انتباهه توافد أعداد كبيرة من المهاجرين على سواحل الجنوبية للمدن الأندلسية. وتوصلت الأبحاث أن الأمر يتعلق بمنظمة لتهريب المهاجرين عبر قوارب أعدت لهذا الغرض.

وأضافت الصحيفة السبتاوية، أن مصالح الشرطة الإسبانية، أعدت خطة محكمة نفذها أكثر من عشرين فردا من الوحدة الأمنية المخصصة لمكافحة الهجرة وشبكات التهريب بإقليم الأندلس، الذين قاموا بمحاصرة المنزل المشتبه فيه، الواقع بمنطقة “موتريل”، قبل مداهمته حيث تم العثور بداخله على المشتبه فيه الرئيسي برفقة اثنين من شركائه، بالإضافة إلى مبالغ مالية مهمة ووثائق مزورة ووسائل إلكترونية، ليتم تصفيدهم واقتيادهم إلى مقر الشرطة للتحقيق معهم في التهم المنسوبة إليهم بخصوص هذا الموضوع.

وأوضح المصدر ذاته، أن الأبحاث والتحقيقات مع الموقوفين، كشف أن هذه الشبكة كان يشرف على إدارتها مغربي مقيم بإسبانيا، وهو من ذوي السوابق وكان موضوع مذكرة بحث صدرت في حقه على المستوى الأوروبي، بتهم تتعلق بالاتجار في الممنوعات، وتكوين شبكة ذات هيكلة وبنية قوية تتوفر على وسائل لوجستية متطورة جدا داخل المغرب وإسبانيا، ويقوم أفرادها بتقسيم المهام فيما بينهم، من أجل تسهيل عملية إيصال المهاجرين إلى الجنوب الإسباني، دون الوقوع في قبضة عناصر الأمن.

كما كشفت التحقيقات أن هذه الشبكة المنظمة تمكنت من تهريب ما يزيد عن 700 مرشح للهجرة غير النظامية، وأبرزت أن أفرادها كانوا ينقلون المهاجرين إلى مدينة ألميريا وبلدية موتريل، ويقومون باحتجازهم عكس إرادتهم داخل مراكز للإيواء ومقرات سكنية معدة لذلك، في انتظار أن يدفع أقرباؤهم مبالغ مالية تصل قيمتها إلى 50 ألف درهم، من أجل الإفراج عنهم وتوزيعهم على مدن إسبانية أخرى.

المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى