fbpx
حوادث

إيقاف مرتكبي جريمة قتل بشيشاوة

أسفرت التحقيقات الأولية التي باشرتها مصالح الدرك الملكي للمركز الترابي امنتانوت، بإقليم شيشاوة، بخصوص وفاة امرأة في العقد السادس من العمر في ظروف غامضة بجماعة تمليلت، عن إيقاف شخصين يتحدران من دوار ” أكرواو ” بالجماعة نفسها، للاشتباه فيهما في القضية التي أثارت نقاشا واسعا لدى الرأي العام، فيما مازال البحث جاريا عن صاحبة البطاقة الوطنية للتعريف التي تقدم بها الشخصان المذكوران لعناصر الدرك لحظة انتقالهما إلى المكان، والمتحدرة من جماعة تمنار إقليم الصويرة، إضافة إلى امرأة أخرى المتهمة الرئيسية وراء النازلة.

ووضع المتهمان رهن الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة لدى استئنافية مراكش، بعد الاستماع إليهما في محضر قانوني، قبل إحالتهما على أنظارها.

رواية الموقوفين التي أدلي بها في محاضر الضابطة القضائية وفي ظل عدم الوصول إلى الفاعلة الحقيقية، جعلت النيابة العامة تحتفظ بها وتقرر متابعتهما في حالة اعتقال إلى حين فك لغز هذه الجريمة الشنعاء.

وتعود تفاصيل القضية، حينما تم نقل المسماة قيد حياتها ” ك ب ” البالغة من العمر حوالي 68 سنة، صباح الاثنين الماضي، إلى المركز الصحي بمدينة امنتانوت من أجل تلقي العلاج، إلا أنها لفظت أنفاسها الأخيرة قبل وصولها إليه داخل سيارة الإسعاف الجماعية، وعليها أثار الضرب في الرأس والوجه، مما يرجح أن تكون وراء ذلك جريمة قتل.

محمد السريدي (شيشاوة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى