الرياضة

ملاسنات بين أكرم والسبتي تفجر تحالف الأندية

التحالف طالب بمنح مالية لمواجهة الضرائب وخلص إلى اعتماد مكتب دراسات وأعلن ميلاد نادي الرؤساء

تفجرت ملاسنات بين عبد الإله أكرم، رئيس الوداد الرياضي، وعبد الرزاق السبتي، رئيس وداد فاس، في اجتماع أول أمس (الاثنين) لبعض رؤساء الأندية التي تطالب بالإعفاء الضريبي للسنوات الخمس المقبلة.
وقالت مصادر حضرت الاجتماع بمنزل مروان بناني، رئيس المغرب الفاسي، بالدار البيضاء، إن أكرم والسبتي دخلا في خلاف بينهما، بعد أن قال الأخير إنه يؤدي الضرائب منذ مدة، ورد عليه الأول بأن الضريبة التي يؤديها وداد فاس تهم محلا تجاريا عبارة عن حانة، ولا تهم عقود اللاعبين والمدربين والمستخدمين، كما نص على ذلك مشروع قانون المالية الجديد.
وأضافت المصادر ذاتها أن رد أكرم أغضب السبتي، الذي غادر الاجتماع، دون أن يوقع على العريضة.
وتطالب أندية من القسمين الأول والثاني بتأجيل تنفيذ الاقتطاعات الضريبية، التي جاء بها مشروع قانون المالية الجديد لسنة 2012 لخمس سنوات أخرى، أو بإيجاد صيغة أخرى لتنفيذها، بدعوى أن الفرق مازالت غير مهيأة لذلك ووجود خصوصيات في القطاع الرياضي.
وأعلن في الاجتماع، إحداث لجنة تحضيرية لتأسيس نادي رؤساء الأندية، والتحاق فؤاد الورزازي، رئيس الكوكب المراكشي، باللجنة الممثلة لرؤساء الأندية، والتي تضم عبد الله أبو القاسم ناطقا رسميا، ومروان بناني منسقا، والأعضاء محمد أشرف أبرون وعبد الإله أكرم وعبد المجيد أبو خديجة وعبد السلام حنات ورشيد والي العلمي.
وأصدر الأعضاء الحاضرون بلاغا أوضحوا فيه أن موقفهم يقضي بربط الاقتطاعات الضريبية بإجراءات موازية من قبيل تخصيص منح مالية للأندية، كما هو معمول به في قطاعات أخرى، إذ يخصص الدعم العمومي في إطار اتفاقيات ثنائية صادرة بموجب قرارات حكومية، بالإضافة إلى توضيح المنظومة الضريبية، وفق توازنات تحافظ على حقوق الأندية ومصالحها.
وتقرر، حسب البلاغ الموقع من طرف الناطق الرسمي عبد الله أبو القاسم، اعتماد خبرة مكتب مختص، لإنجاز “دراسة علمية تواكب أجرأة هذه القوانين المحدثة وفق شروط سليمة معمول بها لدى دول رائدة ومتقدمة وسبقتنا في التجربة”.
وجاء في البلاغ أيضا “في الوقت الذي ثمن فيه رؤساء الأندية الحاضرون جهود مجموعة من الفاعلين في المشهد الكروي الوطني، للانخراط بفرقهم في المنظومة الاحترافية، ومن خلال فترة انتقالية تطلبت التضحية والاعتماد على المجهودات الذاتية، ومنها المالية الخاصة لبعض الرؤساء، لتتوافق الشروط مع متطلبات مشروع دفتر التحملات، ليسجل رؤساء الأندية حساسية المرحلة الحالية، وهو ما يتطلب تنسيقا أكبر مع شركاء متعددين منهم ممثلو سلط حكومية وصية على الرياضة وعلى المال العام، وذلك قصد الخروج بإجراءات متوافق عليها ومؤسسة على مبادئ سن الواجبات وضمان الحقوق”.
ونوه الأعضاء الحاضرون في بلاغهم بمقترح الوزير محمد أوزين بخلق لجنة مختلطة تضم قطاعات المالية والمديرية العامة للضرائب والشباب والرياضة، من أجل إيجاد الحلول وصياغة أرضية متوافق عليها.

عبد الإله المتقي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق