fbpx
خاص

مسلمو فرنسا يتخوفون من استغلال سياسي للحادث الإرهابي

رئيس المجلس الجهوي للديانة الإسلامية قال إن منفذ الجريمة لا يشرف الانتماء إلى الجالية أو الإسلام

أجمعت الجالية المسلمة في فرنسا على الإدانة الشديدة للأعمال الإجرامية للمدعو محمد مراح التي كانت منطقة تولوز مسرحا لها، كما هو شأن المسؤولين على الشأن الديني الإسلامي.
وعبر هؤلاء عن تضامنهم مع أسر الضحايا الذين كان ضمنهم أطفال مدرسة يهودية، ومظلي من أصل مغربي ووري جثمانه الثرى، أول أمس (الأحد)، بالمضيق وفقا لرغبة والديه.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداءا من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين

   
زر الذهاب إلى الأعلى