الرياضة

أنفنسيبل يتجه نحو الاعتذار في الإياب

يتجه مسؤولو أنفنسيبل نحو تقديم اعتذار عن المشاركة في مباراة الإياب التي سيحتضنها ملعب مركب محمد الخامس، بسبب غلاء تذاكر الطائرة من مونروفيا إلى مطار محمد الخامس مرورا بمطار فريتاون السيراليوني.
ويبلغ ثمن التذكرة الواحدة 8500 درهم ما يرفع المبلغ الإجمالي للرحلة إلى أكثر من عشرين ألف دولار، وهو المبلغ الذي يعجز مسؤولو الفريق عن توفيره بسبب الأزمة التي تضرب الكرة الليبرية ورفض الاتحاد المحلي التدخل.
وكانت عدد من الصحف الليبيرية الصادرة نهاية الأسبوع الماضي تحدثت عن إمكانية تقديم اعتذار عام حتى قبل حضور الوداد إلى مونروفيا، لكن اعتذار مانسابا من غينيا بيساو، منافس أنفنسيبل في مباراة الدور التمهيدي فرض على الفريق المشاركة واستقبال الوداد.
وحسب المصادر نفسها، فإن التأخر في الرد على استفسارات الفريق الأحمر خلال الفترة الماضية يعود بالدرجة الأولى إلى الاجتماعات التي كان مسؤولو الفريق يعقدونها من أجل اتخاذ قرار المقاطعة والاعتذار من عدمه.
وهو الشيء الذي صرح به الدكتور ريشار طولبير رئيس الفريق ل»الصباح الرياضي»، إذ قال «كنا قريبين من تقديم اعتذار عام، لأن الفريق لا يقوى على أداء كل تلك الأموال، خصوصا في ظل الأزمة الحالية، لقد عقدنا الكثير من الاجتماعات من أجل اتخاذ هذا القرار».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق