fbpx
حوادث

رصاص بشاطئ بدريوش

حاصر أزيد من 40 عنصرا من الدرك الملكي والأمن، أخيرا، منزل شاب في الثلاثين من عمره، ببني بوعياش بإقليم الحسيمة، قبل أن يتمكنوا من دخوله وتفتيشه واعتقال الشاب الذي يقطن بهولندا.

وحسب مصادر مطلعة، فإن اعتقال الثلاثيني جاء للاشتباه في إطلاقه رصاصتين من مسدس بشاطئ الحرش، التابع للجماعة القروية ” التروكوت” بإقليم الدريوش.

وأضافت المصادر ذاتها أن العناصر الأمنية المختلطة، كانت مدججة بالأسلحة، وتحمل خوذات وواقيات من الرصاص، تحسبا لوقوع مواجهة مسلحة، أثناء اقتحامها للمنزل، الذي أخضعته لتفتيش دقيق قبل أن تغادره، حيث لوحظ المشتبه فيه مقتادا وهو مصفد اليدين، إذ تم نقله على متن سيارة باتجاه مقر الأمن لاستكمال التحقيقات الجارية، بإشراف من النيابة العامة المختصة.

ولم تستبعد المصادر ذاتها إحالة المعني بالأمر على المحكمة العسكرية لخطورة الجرم الذي اقترفه.

جمال الفكيكي (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق