fbpx
اذاعة وتلفزيون

الخلفي: دفاتر التحملات الجديدة أول اختبار لتنزيل الدستور

وزير الاتصال قال إن مراقبة التعددية بمفهومها الشامل من مهام “هاكا”

أكد مصطفى الخلفي، وزير الاتصال والناطق الرسمي باسم الحكومة، دخول المجال السمعي البصري في تغييرات عميقة حسب برنامج وأجندة محددة. وأضاف الوزير في حوار مع «الصباح»، أن دفاتر التحملات الخاصة بقنوات التلفزيون العمومي تعتبر التجلي الأول لتنزيل مضامين الدستور في ما يخص الهوية والحرية والتعددية، مؤكدا في الآن ذاته


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى