fbpx
تقارير

بلدية الجديدة تسن تفويتات لتوفير سيولة للمشاريع الكبرى

بلدية الجديدة تسن تفويتات لتوفير سيولة للمشاريع الكبرى
قال عبد الحكيم سجدة، رئيس الجماعة الحضرية للجديدة، إن المجلس الجماعي صادق، في دورته الأخيرة لشهر فبراير، على عدة تفويتات تهم عقارات في ملكية الجماعة.
وأضاف سجدة أن إدراج نقط تهم عدة تفويتات أملته عدة عوامل موضوعية تفسر بيع عقارات نظير “ضاية القلعة”، وسط المدينة، ومستودع “فورافريك”.
وأردف الرئيس أن جماعة الجديدة مقبلة على عدة تغييرات جذرية “تروم إكسابها ملامح عاصمة عصرية لإقليم يستعد لوثبة كبرى على جميع الأصعدة”.
وأكد سجدة أنه “لمناسبة الزيارة الملكية الأخيرة للجديدة قبل ِشهر، كان جلالة الملك وضع الحجر الأساس لانطلاق الشطر الأول من تهيئة مدخل المدينة جهة البيضاء إلى حدود فندق المرابطين، وذلك وفق تصميم عصري يتضمن نافورات وأمورا أخرى تعد قيمة مضافة إلى جمالية عاصمة دكالة”.
واعتبر رئيس الجماعة الحضرية للجديدة أن إصلاحات أخرى مستعجلة ستهم مختلف أرجاء المدينة، وأن ذلك يتطلب غلافا ماليا يقدر بحوالي 32 مليار سنتيم، ستساهم فيها الداخلية بما قدره 12 مليارا على ثلاث دفعات، بينما يتعين على الجماعة تدبير أمر توفير 20 مليار المتبقية بواسطة قروض من صندوق التجهيز الجماعي، وكذلك “اعتمادا على مؤهلاتها الذاتية ومن ضمنها اللجوء إلى بيع عقارات لتوفير السيولة المالية المطلوبة، للإنفاق على التحولات الكبرى بالمدينة”.
واعتبر سجدة ذلك “حلا مشروعا يتم اللجوء إليه من طرف المجالس المنتخبة كلما دعت الضرورة، على نحو ما حصل في الفترة التي كان يسير فيها المرحوم الطاهر المصمودي شؤون البلدية”.
إلى ذلك، قال سجدة إن بيع “ضاية القلعة” يندرج أيضا في سياق وضع حد لمشكل عقاري أنهك ميزانية البلدية منذ 1983، وإنهاء المشكل البيئي الذي أصبحت تخلقه الضاية لسكان حي شعبي كبير عانى كثيرا بسبب مخلفاتها أكثر من 35 سنة”.
ولاحظ سجدة أن التفويتات ستتم وفق أثمنة متداولة بالسوق وليست أثمنة تفضيلية، وأعطى الدليل بأن 11 ألف درهم للمتر المربع سيكون الثمن الافتتاحي لبيع عقار “فورافريك”.
وأردف سجدة أن المجلس الحالي يشتغل بحماس لتهيئة الظروف المالية المناسبة للمجلس الذي ستفرزه الانتخابات المقبلة.
وفي السياق ذاته، قال سجدة إن الأغلبية التي صوتت لفائدة التفويتات “اقتنعت بعدم جدوى تضييع وقت ثمين الجماعة بحاجة إليه لتحقيق الإصلاحات الضرورية والمستعجلة”.
عبد الله غيتومي (الجديدة)

قال عبد الحكيم سجدة، رئيس الجماعة الحضرية للجديدة، إن المجلس الجماعي صادق، في دورته الأخيرة لشهر فبراير، على عدة تفويتات تهم عقارات في ملكية الجماعة.وأضاف سجدة أن إدراج نقط تهم عدة تفويتات أملته عدة عوامل موضوعية تفسر

بيع عقارات نظير “ضاية القلعة”، وسط المدينة، ومستودع “فورافريك”.وأردف الرئيس أن جماعة الجديدة مقبلة على عدة تغييرات جذرية “تروم إكسابها ملامح عاصمة عصرية لإقليم يستعد لوثبة كبرى على جميع الأصعدة”.وأكد سجدة أنه “لمناسبة الزيارة الملكية الأخيرة للجديدة قبل ِشهر، كان جلالة الملك وضع الحجر الأساس لانطلاق الشطر الأول من تهيئة مدخل المدينة جهة البيضاء إلى حدود فندق المرابطين، وذلك وفق تصميم عصري يتضمن نافورات وأمورا أخرى تعد قيمة مضافة إلى جمالية عاصمة دكالة”.واعتبر رئيس الجماعة الحضرية للجديدة أن إصلاحات أخرى مستعجلة ستهم مختلف أرجاء المدينة، وأن ذلك يتطلب غلافا ماليا يقدر بحوالي 32 مليار سنتيم، ستساهم فيها الداخلية بما قدره 12 مليارا على ثلاث دفعات، بينما يتعين على الجماعة تدبير أمر توفير 20 مليار المتبقية بواسطة قروض من صندوق التجهيز الجماعي، وكذلك “اعتمادا على مؤهلاتها الذاتية ومن ضمنها اللجوء إلى بيع عقارات لتوفير السيولة المالية المطلوبة، للإنفاق على التحولات الكبرى بالمدينة”.واعتبر سجدة ذلك “حلا مشروعا يتم اللجوء إليه من طرف المجالس المنتخبة كلما دعت الضرورة، على نحو ما حصل في الفترة التي كان يسير فيها المرحوم الطاهر المصمودي شؤون البلدية”.إلى ذلك، قال سجدة إن بيع “ضاية القلعة” يندرج أيضا في سياق وضع حد لمشكل عقاري أنهك ميزانية البلدية منذ 1983، وإنهاء المشكل البيئي الذي أصبحت تخلقه الضاية لسكان حي شعبي كبير عانى كثيرا بسبب مخلفاتها أكثر من 35 سنة”.ولاحظ سجدة أن التفويتات ستتم وفق أثمنة متداولة بالسوق وليست أثمنة تفضيلية، وأعطى الدليل بأن 11 ألف درهم للمتر المربع سيكون الثمن الافتتاحي لبيع عقار “فورافريك”.وأردف سجدة أن المجلس الحالي يشتغل بحماس لتهيئة الظروف المالية المناسبة للمجلس الذي ستفرزه الانتخابات المقبلة.وفي السياق ذاته، قال سجدة إن الأغلبية التي صوتت لفائدة التفويتات “اقتنعت بعدم جدوى تضييع وقت ثمين الجماعة بحاجة إليه لتحقيق الإصلاحات الضرورية والمستعجلة”.

 

عبد الله غيتومي (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى