fbpx
حوادث

مختصرات

اعتقـال
علم من مصدر مطلع،  أن الوقفات والمسيرات الاحتجاجية التي شهدتها الحسيمة والمناطق التابعة لها، الثلاثاء والأربعاء الماضيين، وتم فضها من قبل القوات العمومية، أسفرت عن إيقاف 11 شخصا، ضمنهم 3 فتيات، إذ تم اقتيادهم إلى مخفر الشرطة. وأضاف المصدر نفسه أن العناصر الأمنية ذاتها وبعد التحقق من هوية الموقوفين قامت بإخلاء سبيل الفتيات الثلاث، وشخص آخر تبين أنه مصاب بمرض عقلي. المصدر نفسه أكد أنه وبعد إحالة الموقوفين على وكيل الملك لدى ابتدائية الحسيمة ظهر أول أمس (الخميس) قرر إيداع شخصين من مجموع المتهمين الموقوفين، السجن المحلي بالحسيمة، مضيفا أن عناصر الدرك الملكي اعتقلت عصر أول أمس (الخميس) شابا في جماعة آيت يوسف كان يعمل حلاقا بمركز (كاسيا) وتم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية بمركز الدرك، في انتظار إحالته على النيابة العامة، وذلك على خلفية الاحتجاجات الأخيرة بالبلدة.

جمال الفكيكي (الحسيمة)

إدانـة
أدانت الغرفة الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمراكش، أول أمس (الخميس)، رئيس جماعة ادويران، باقليم شيشاوة، بسنة واحدة ستة أشهر منها حبسا نافذا والباقي موقوف التنفيذ من أجل التزوير وتبديد أموال عمومية، كما أدانت في الملف ذاته، تقنيا بالجماعة بسنة واحدة موقوفة التنفيذ، وبالعقوبة نفسها أدين المقاول المكلف ببناء السوق الأسبوعي من أجل المشاركة في التزوير وتبديد أموال عمومية، فيما قضت ببراءة المهندس المعماري من التهم المنسوبة إليه.
وجاء النطق بالحكم في حق المتهمين على خلفية ما بات يعرف بالسوق الأسبوعي أربعاء ادويران، بعد متابعتهما من أجل تبديد أموال عمومية والتزوير في محرر رسمي والمشاركة في ذلك، من قبل قاضي التحقيق المكلف بجرائم الأموال بالمحكمة ذاتها، في حالة سراح.

محمد السريدي (شيشاوة)

مختـل
أوقفت عناصر الشرطة المكلفة بحراسة القارب الشخصي للملك بمارينا سلا، منتصف الأسبوع الجاري، شخصا حاول التسلل إليه، ما تسبب في حالة استنفار أمني قصوى، انتهت بإيقافه، وفتح تحقيق أمني معه، حول أسباب ظروف وملابسات الحادث.
وأفاد مصدر “الصباح” أن رجال الأمن الذين كانوا يرابضون بمحيط القارب الترفيهي للملك على مستوى ضفتي وادي أبي رقراق، فوجئوا بالموقوف يرمي بنفسه بالوادي، ويتجه عنوة بطريقة مسرعة نحو القارب المحروس، وبادرت إلى اعتراضه، ليتم إشعار مصالح أمنية واستخباراتية بالرباط وسلا، وانتقل مسؤولون إلى مسرح الحادث لمتابعة مجريات التحقيق في الواقعة وإنجاز تقارير في الموضوع.
واستنادا إلى المصدر نفسه، فتحت المصالح الأمنية المختصة تحقيقا في النازلة مع الظنين، وحسب ما تسرب من معطيات، فإنه يعاني اضطرابات نفسية، حسب نتائج الأبحاث الأولية، ولم تعلم “الصباح” بطبيعة نتائج التحقيقات النهائية التي أجريت معه، وهل أحيل على مستشفى الرازي للأمراض العقلية والنفسية بسلا لمتابعة العلاج ووضعه رهن المراقبة الطبية، في انتظار اتخاذ القرار المناسب في حقه، أو إحالته مباشرة على النيابة العامة المختصة لترتيب الآثار القانونية والزجرية في حقه.
وضربت المصالح الأمنية المختصة طوقا على عدم تسريب نتائج الأبحاث، بعد التحقيق في الأمر في سرية تامة، وتابع مسؤولون أمنيون كبار مجريات النازلة، بعد إشعارهم من قبل الفرقة المكلفة بحراسة القارب الشخصي للملك بمارينا سلا.

عبد الحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى