fbpx
منبر

إلياس العماري ومعتقلا الشبيبة الإسلامية… وشائج سنوات الرصاص

نزل من منصة المؤتمر لمعانقة معتقلين إسلاميين احتفاء بهما لدى الحاضرين بكثير من الإشادة

بتاريخ 17 فبراير الماضي، افتتح حزب الأصالة والمعاصرة مؤتمره الاستثنائي الذي دعا إلى عقده لتدبير دورته السياسية الجديدة، وفق حلة سياسية جديدة، وإعلانات أيديولوجية أكثر وضوحا، في سبيل القطع مع مرحلة، أثير حوله فيها كثير من غبار التشويش والتشويه، من قبيل ما نعت به، أنه تأسس على خلفية محاصرة المد الإسلامي السياسي، والهيمنة على المشهد السياسي كحزب أغلبي مسنود من الدولة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى