أخبار الصباح

أخبار الصباح

> وزراء

شرع أعضاء بالمجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية في جمع توقيعات من أجل عقد دورة استثنائية لبرلمان الحزب من أجل محاسبة وزراء الحزب الذين دافعوا عن الشركات التي تتعرض منتوجاتها إلى “المقاطعة”. وقال مصدر من داخل الحزب لـ “الصباح”، إن الداعين إلى عقد دورة استثنائية، لم يفلحوا في جمع عدد التوقيعات الذي يسمح لرئيس المجلس الوطني بعقدها.

(ع. ك)

> حلحال

رفضت المديرية العامة للجماعات المحلية منح دعم مالي لبعض الجماعات والمجالس الإقليمية بجهة بني ملال خنيفرة، بسبب عدم استيفاء الشروط القانونية، وارتكاب بعض الرؤساء أخطاء عند ملء طلبات الاستفادة. وينتظر محمد حلحال، رئيس المجلس الإقليمي لبني ملال، أن يتجاوب العامل المكلف بميزانية الجماعات المحلية مع طلبه، المسنود من قبل محمد الدردوري، والي الجهة.

(ع. ك)

> حراك

أصدرت منظمة “أطاك”، فرع المغرب، كتابا حول حراك الريف، من 151 صفحة مقسمة إلى 10 محاور، اختارت له عنوان “حراك الريف… نضال شعبي بطولي من أجل الحرية والعدالة الاجتماعية”. وتطرق الكتاب إلى الخصوصيات التاريخية للمنطقة وسياق الحراك بعد وفاة السماك محسن فكري وتأثيره على مدن أخرى، كما رسم “بورتريهات” لقائدي الحراك، إضافة إلى الحديث عن الدور البطولي الذي لعبته ريفيات في مساندة الحراك.

(ن. ف)

> انتحار

فتحت الشرطة القضائية التابعة لمنطقة أمن البرنوصي بالبيضاء، تحقيقا لمعرفة ملابسات محاولة انتحار امرأة حامل رفقة أختها، أول أمس (الأحد)، بالارتماء من الطابق الأول لمنزل أسرتهما بحي التشارك بالبيضاء. وحسب مصادر “الصباح”، فإن قرار المرأة الحامل جاء بسبب خلافها مع زوجها بعد رفضها العودة إلى بيت الزوجية، الأمر الذي جعلها تقرر الانتحار في غفلة من عائلتها، وبعد رؤية شقيقتها لمشهد سقوطها أصيبت بهستيرية لتقرر دون تفكير الالتحاق بها.

(م. ب)

> تمارة

فككت مصالح الأمن بتمارة، السبت الماضي، عصابة تتكون من ثلاثة أشخاص يتحدرون من عين عودة، كانوا على متن سيارة من نوع “داسيا” وأشهروا في وجه الدراجين سيوفا وغازا مسيلا للدموع، ما دفع الأمنيين إلى إشهار مسدساتهم. وآزرت عناصر أمنية أخرى الصقور، لإحكام قبضتهم على أفراد العصابة، الذين جاء إيقافهم بعد اتصال هاتفي ورد على الفرقة المتنقلة للنجدة طالب صاحبه بالتدخل وحدد أوصاف السيارة.

(ع. ل)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق