fbpx
الرياضة

خبراء “فيفا” يعودون إلى المغرب

المسؤولون تعهدوا بمطابقة ملعبي مراكش وأكادير للمعايير

زارت لجنة خبراء من الاتحاد الدولي لكرة القدم، أول أمس (الأربعاء)، ملعبي  أكادير ومراكش، من أجل الوقوف على جاهزية الملعبين لاحتضان كاس العالم 2026، في حال منح تنظيم المونديال للمغرب.

وزارت اللجنة الملعب الكبير لأكادير، صباحا، وقامت بجولة داخل مرافق الملعب، قبل أن يستمع خبراء “فيفا” إلى شروحات مهندسي مكتب الدراسات المتعاقد معه من قبل اللجنة المشرفة على ملف ترشيح المغرب للمونديال.

وقدم المهندسون شروحات حول طريقة توسيع الملعب وزيادة طاقته الاستيعابية، من خلال إزالة حلبة ألعاب القوى، وإضافة مدرج جديد مكانها.

وقامت اللجنة المكونة من ثلاثة خبراء متخصصين في إنشاء البنايات والمنشآت الكبرى، بزيارة الملعب الكبير لمراكش، مساء أول أمس، إذ استغرقت الزيارة أزيد من ثلاث ساعات.

وقامت اللجنة بتفقد مرافق الملعب بشكل دقيق، كما استمعت أيضا، إلى شروحات مهندسي مكتب الدراسات، الذي سيشرف على توسيع الملعب ليتسع ل 70 ألف متفرج، عوض 45 ألفا، مع إزالة حلبة ألعاب القوى.

وغادرت اللجنة إلى مطار محمد الخامس عبر الطريق السيار، مباشرة بعد إنهاء مهمتها، ورافقها هشام العمراني منسق لجنة “موروكو 2026”.

عادل بلقاضي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق