fbpx
حوادث

اعتقال معلم اغتصب طفلا

اعتقلت مصالح الدرك الملكي بسرية بنسودة بفاس، مساء أول أمس (الاثنين)، معلما بجماعة سبع رواضي (عين الله) بإقليم مولاي يعقوب، متهم بهتك عرض طفل توحدي عمره 6 سنوات، كان يزوره من حين إلى آخر بمنزله بالمدرسة.
وأودع المعلم سجن بوركايز، بعد اعتقاله في زمن قياسي لا يتعدى 4 ساعات على صدور قرار الغرفة الجنحية باستئنافية فاس، زوالا، بإلغاء قرار قاضي التحقيق بالمحكمة نفسها، بتسريحه، الذي استأنفه الوكيل العام داخل الآجال القانونية، قبل إدراجه أمام الغرفة في جلسة زوال الاثنين والبت فيه خلالها.
ومتع قاضي التحقيق المتهم بالسراح المؤقت، بعدما استمع إليه ابتدائيا بعد إحالته عليه في ثالث أبريل الجاري، بعد تمديد حراسته نظريا من طرف الضابطة القضائية للدرك الملكي التي اعتقلته واستمعت إليه في محضر قانوني، وعلى أوامر قضائية بناء على شكاية من عائلة الضحية.
واستند القاضي المكلف بالتحقيق مع المشتبه فيه، إلى شهادة طبية مسلمة من طرف طبيب معالج بالمستشفى، لم يعاين أي أثر دال على وقوع حالة هتك العرض، الذي تسلمت عائلته قبل ساعات قليلة من ذلك، شهادة تثبت وقوع اعتداء جنسي عليه، بعد معاينة أثر ذلك.
وتشبث المعلم المودع بالسجن، بالإنكار في سائر المراحل أثناء الاستماع إليه تمهيديا من طرف الضابطة القضائية للدرك الملكي ببنسودة، وأمام الوكيل العام وقاضي التحقيق أثناء استنطاقه ابتدائيا، ناكرا الاعتداء جنسيا على الطفل، معتبرا الشكاية كيدية ضده بسبب نزاع قائم بينه وبين بعض سكان التعاونية.
وأوقف المعلم من طرف الدرك بعد تقديم عائلة الطفل شكاية ضده تتهمه فيها بهتك عرضه بشكل متكرر أثناء زيارته له، بعدما اكتشفت والدته ذلك بعد وصوله إلى منزلها، إذ ظل يشير بيده إلى مؤخرته لشدة الألم المصاب به، قبل أن تتيقن من الأمر وتصدم لما تعرض إليه من طرف المشتبه فيه.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى