fbpx
الرياضة

جمهور الرجاء يثور على المنخرطين

الفريق انهزم بميدانه أمام الفتح وابتعد عن اللقب

صبت جماهير الرجاء الرياضي جام غضبها على المنخرطين بين شوطي المباراة التي جمعت فريقها أول أمس (الأحد)، بالفتح ، لحساب الجولة 23 من البطولة، واتهمتهم بالتواطؤ، مع سعيد حسبان، رئيس الفريق، وكادت الأمور أن تتحول إلى ما لا تحمد عقباه، لولا تدخل رجال الأمن.

وانطلقت المواجهة، بسيطرة شبه مطلقة للفتح، واستغل أشبال المدرب وليد الركراكي الأخطاء الدفاعية للرجاء، ولولا تألق الحارس أنس الزنيتي، لحسم الضيوف نتيجة المباراة في العشرين دقيقة الأولى.

وظهر الرجاء في هذه المباراة، بوجه شاحب، وكاد مدافعوه أن يتسببوا له في هزيمة قاسية بميدانه، بعدما تركوا المساحات لمهاجمي الفتح، الذين أضاعوا أهدافا محققة.

واستغل الضيوف ارتباكا في خط دفاع الرجاء، وتمكنوا من تسجيل هدف السبق في الدقيقة 38 بواسطة يوسف أنور، ما أجج غضب الجمهور في المدرجات.

ومع انطلاقة الشوط الثاني، حاول كارلوس غاريدو، تدارك أخطاء البداية، وأدخل المهاجم محمود بنحليب، مكان الشاب سعد كوحال، الذي عوض عمر بوطيب المصاب في مركز ظهير أيمن.

وتمكن الفريق البيضاوي من الحصول على ضربة جزاء، في الدقيقة 57، نفذها بنجاح المهاجم زكرياء حدراف، إلا أن الرجاء لم يستطع المحافظة على النتيجة، ومنح الفتح ضربة جزاء في الدقيقة في 59، انبرى لها بنجاح أيمن اللواني، لتنتهي المباراة بتقدم الزوار، بهدفين لواحد، أمام احتجاج الجماهير الرجاوية على أداء اللاعبين، وتغييرات المدرب غاريدو.

وتعرض الزنيتي للطرد، بعد التصدي للكرة باليد خارج منطقة العمليات، بعد أن استنفد الفريق جميع التغييرات، مما فرض على المدرب الدفع بالكونغولي، ليما مابيدي، إلى حراسة المرمى، الأمر الذي اعترض عليه الفتح.

إنجاز: نور الدين الكرف

تصريحات

غاريدو: أتحمل المسؤولية

اعترف كارلوس غاريدو، مدرب الرجاء، بقوة الفتح، وهنأه على الفوز.

وأكد غاريدو أنه يتحمل مسؤولية الهزيمة، لأنه لم ينجح في وضع النهج التكتيكي المناسب للتصدي لهجمات الفتح، مبرزا أن لاعبيه يعانون ضغط المباريات وتراكمها في وقت وجيز.

وأفاد المدرب الإسباني أن لاعبيه مورست عليهم ضغوط كبيرة في الآونة الأخيرة، وبات الجمهور يطالب باللقب أكثر من أي وقت مضى، واعتبر مواجهتي آسفي والفتح حاسمتين في تحقيق الهدف، مما أفقد اللاعبين الكثير من التركيز. 

وختم غاريدو أن الرجاء حقق نتائج إيجابية هذا الموسم، رغم الظروف التي يعلمها الجميع، و»لا يمكننا مطالبة اللاعبين بأكثر مما قدموه»، مبرزا أن الفريق سيواصل المنافسة إلى آخر جولة من البطولة.

الركراكي: انتظرت هذا الفوز طويلا

وجه وليد الركراكي، رسالته إلى مهاجم الرجاء محمود بنحليب، وقال في الندوة الصحافية التي أعقبت المواجهة «ها البراهش جاو ربحوك في الدار البيضاء»، في رد على شريط الفيديو، الذي أثار زوبعة كبيرة بعد مباراة الكأس بين الفريقين.

واعتبر الركراكي فوز فريقه مستحقا، متأسفا على عدم منح شباب فريقه الفرصة منذ مدة طويلة، وقال» كان علي أن أتخذ هذا القرار منذ مدة طويلة. اليوم أثبتنا للجميع أن الفتح يتوفر على لاعبين شباب قادرين على التألق».

وبخصوص هدفه في البطولة، أكد الركراكي، أن المنافسة هذا العام ضعيفة، وبإمكان أي فريق تصدر الترتيب، مستدركا» اللقب هذا الموسم متاح للجميع، وإذا ما واصلنا تحقيق نتائج إيجابية في سبع جولات المقبلة، أكيد أن سنحقق اللقب».

وتابع» لم أتذوق طعم النوم منذ حوالي ستة أشهر، بعد الهزيمة أمام هذا الفريق في منافسات كأس العرش، وكنت أنتظر هذه الفرصة بفارغ الصبر، لأرد الدين، والحمد لله تحقق المراد».

وختم الركراكي أن البطولة في حاجة إلى الرجاء والوداد، في قمة عطائهما، حتى يشكلا مثالا يحتدى بهما بالنسبة لجميع الأندية، وقبل أن يغادر القاعة قال«كنت أمزح بالنسبة للقب البطولة».   

لقطات

جمهور

جماهير قليلة تابعت انطلاقة المباراة، وكان جمهور المكانة الأكثر حضورا في المدرجات، عند صافرة البداية. 

الحافيظي

شكل أداء عبد الإله الحافيظي نقطة استفهام كبيرة داخل المجموعة الرجاوية، خلال المباراتين الأخيرتين أمام أولمبيك آسفي والفتح.

الواصلي

تابع زهير الواصلي، المعار للمغرب التطواني، المباراة من المنصة الشرفية، إلى جانب بعض المنخرطين.

بوعميرة

عاد بوعميرة حارس مرمى الرجاء، إلى كرسي الاحتياط، بعد غياب عن مباراة أولمبيك آسفي.

إنارة

اكتفت إدارة ملعب محمد الخامس، باستخدام الأعمدة الضوئية القديمة في حدود الساعة 7.20 مساء بعد أن بدأ الظلام يخيم على أرضية الميدان.

عوبادي

لم يكن الدولي السابق منير عوبادي راضيا على تغييره في الشوط الثاني، ورفض مصافحة بعض زملائه والطاقم التقني.

الزنيتي يغيب عن الديربي

سيغيب أنس الزنيتي، حارس مرمى الرجاء الرياضي، عن مباراة الديربي البيضاوي، المقرر أن يجمع بين الفريق الأخضر ونظيره الوداد، لحساب الجولة 25 من البطولة.

وتلقى الحارس الزنيتي البطاقة الحمراء خلال المباراة التي جمعت بين فريقه والفتح، مساء  أول أمس (الأحد)، لحساب الجولة 23 من البطولة، والتي انتهت بفوز الفريق الضيف بهدفين مقابل هدف واحد.

ومن المنتظر أن تؤجل المباراة التي سيحل فيها أشبال المدرب كارلوس غاريدو، ضيوفا على سريع وادي زم، لحساب الجولة 24 من البطولة، بسبب مشاركة الرجاء في المنافسة الإفريقية، إذ سيرحل لمواجهة زاناكو الزامبي، وعليه فإن الفريق الأخضر سيحرم من خدمات حارسه الزنيتي، في مباراة الديربي، لحساب الجولة 25.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى