fbpx
الرياضة

حسبان يترشح لرئاسة الرجاء

منخرطون يهددون بنسف الجمع والرئيس يطالب بشيكاته

يدور الجمع العام الاستثنائي للرجاء الرياضي، مساء السبت المقبل، في ظل غموض حول مآل نتيجته، والظروف التي يجري فيها، في ظل التكتم حول حضور المنخرطين، وإصرار الرئيس الحالي على البقاء في منصبه.

وترى فئة من المنخرطين، أن حسبان، يناور من أجل الاستمرار في منصبه، مستندة على قرار مشاركة منخرطي 2017 – 2018، في الجمع المقبل.

وهددت مجموعة من منخرطي الموسم الماضي، بنسف الجمع، إذا ما منعوا من ولوج قاعة الاجتماع، وأصر الرئيس الحالي على عقد الجمع الاستثنائي من دونهم.

وأكد منخرطون، في حديث ل”الصباح” أن حسبان يستعد لإعلان لائحة جديدة لدخول الانتخابات، وأنه يسعى جاهدا للتصدي لموضوع إحداث لجنة مؤقتة لتدبير شؤون الرجاء إلى غاية نهاية الموسم، يرأسها امحمد أوزال.

واستنادا إلى المنخرطين ذاتهم، فإن حسبان، الذي يقف القانون في صفه، شرع في ممارسة الضغوط على أوزال، من خلال المطالبة بقيمة الشيكات التي سلمها للاعبين للعودة إلى التداريب، والمحددة قيمتها في حوالي 900 مليون.

وفي موضوع آخر، أكد أوزال للمنخرطين في اللقاءات التي جمعته بهم أنه باستطاعته تدبير ملياري سنتيم، مرحلة أولى، من جهات مختلفة، لفك أزمة الرجاء مرحليا، في حين يرى بعض المنخرطين أن أزمة الفريق أعمق من ذلك.

وتؤكد كل هذه المعطيات، أن جمع مساء السبت المقبل، سيدور على صفيح ساخن، علما أن الرجاء مازال لم يحدد الفضاء الذي سيحتضن المحطة وموعد انطلاقتها، وإمكانية حضور الإعلاميين.

نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى