fbpx
الرياضة

رونار: 17 لاعبا ضمنوا المونديال

قال إن المنتخب الوطني لن يذهب إلى روسيا لالتقاط الصور

قال هيرفي رونار، الناخب الوطني، إن اللاعبين المدعوين لخوض مباراتي صربيا وأوزباكستان يشكلون النواة الأساسية للائحة التي سيعتمد عليها في نهائيات كأس العالم بروسيا.

وأضاف رونار في الندوة الصحافية المنعقدة أول أمس (الخميس) بتورينو،  أن عدم استدعاء بعض اللاعبين لا يعني أنهم سقطوا من حساباته، بل إن حظوظهم مازالت وافرة لتعزيز صفوف المنتخب الوطني في المونديال، مشيرا إلى أن هناك لاعبين غادروا المنتخب للإصابة، فيما حالت التوقفات وعدم الجاهزية دون توجيه الدعوة إلى آخرين، قبل أن يؤكد أنه حسم في 17 لاعبا أساسيا ممن سيشاركون في المونديال، في انتظار أن يقرر في بعض الاختيارات.

وأوضح رونار أنه لا داعي لاستدعاء لاعب يضعه في الاحتياط، في إشارة منه إلى رشيد عليوي، مهاجم نيم الفرنسي، مضيفا أن هناك فرقا في المستوى والمردودية بين المنافسة في الدرجة الثانية بفرنسا والقسم الأول، وبين التباري في دوريات مثل إسبانيا وإيطاليا.

وقال “هناك لاعبون سجلوا أهدافا عديدة مثل وليد أزارو، هداف الأهلي المصري، وأيوب الكعبي، هداف “الشان” ونهضة بركان، إضافة إلى خالد بوطيب، الذي يعد من بين أفضل المهاجمين في تركيا. مازالت أمامنا ثلاثة أشهر عن انطلاق المونديال والاختيارات ستكون صعبة للغاية”.

وبخصوص مروان داكوسطا، أكد رونار، أنه استرجع مؤهلاته الفنية والبدنية في المباريات الأخيرة. وزاد “صحيح أنه لم يخض مباريات كثيرة، لكنه يلعب في فريق متمرس تحتد المنافسة بين لاعبيه”.

وأضاف “اللاعبون الموجودون يتدربون بجدية، ويلعبون في مستويات أعلى، من بينهم حمزة منديل، الذي غاب بدوره عن بعض المباريات، إلا أنه مستواه تحسن بشكل ملحوظ”.

وأوضح رونار أن المنتخب الوطني حقق الأهم بالتأهل إلى مونديال روسيا، إلا أنه مطالب بتقديم كل ما لديه من أجل تشريف الكرة الوطنية وإسعاد المغاربة، ومضى قائلا “نؤكد مرة أخرى أننا فخورون بالمشاركة في المونديال، لكن ذلك لا يعني أننا سنذهب لأجل التقاط الصور”.

واعتبر رونار أن مباراة أوزباكستان ستكون كذلك مهمة بالنسبة إلى المنتخب الوطني قبل معسكر سويسرا، بعد الأولى أمام صربيا، الذي قال إنه منتخب قوي ومتمرس، مشيرا إلى أنه سيشرك لاعبين آخرين في المباراة الثانية”.

وأكد رونار أنه حسم بنسبة كبيرة في المباريات الثلاث التي سيخوضها المنتخب الوطني قبل مونديال روسيا، في انتظار أن تعلن الجامعة عن هوية المتنافسين.

من ناحية ثانية، عاد أشرف حكيمي، لاعب ريال مدريد، إلى معسكر المنتخب الوطني بتورينو، بعدما غادره بطلب من فريقه.

وخضع حكيمي لفحوصات طبية بالمركز الطبي لريال مدريد الأربعاء الماضي، إذ أثبتت عدم خطورة الإصابة التي تعرض لها في عضلة الفخذ، الشيء الذي دفعه إلى الترخيص للاعب ذاته بالعودة إلى تورينو.

وسبق لعبد الرزاق هيفتي، طبيب المنتخب الوطني، التأكيد أن إصابة حكيمي لا تدعو للقلق، إلا أن إدارة ريال مدريد طالبت بعودته للاطمئنان على حالته الصحية.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى