fbpx
مجتمع

التوزيع غير العادل للدواء يقلق حقوقيين

نددت التنسيقية الجهوية للمركز المغربي لحقوق الانسان بجهة بني ملال خنيفرة في رسالة وجهتها للمدير الجهوي للصحة, بالخصاص المهول في الأدوية الخاصة بالأمراض العقلية والنفسية بمستشفيات الجهة التي تحتاج إلى مبادرة سريعة لتمكين المرضى من أدويتهم، خوفا من تفاقم عللهم وتأثرهم بالتداعيات الخطيرة للمرض.
وأشارت التنسيقية إلى خصاص للمراكز الصحية بإقليم خريبكة التي لم تتوصل بحصتها الشهرية من الأدوية الخاصة بمعالجة الأمراض العقلية والنفسية, ما تترتب عنه انعكاسات سلبية على صحة المرضى إضافة إلى تفاقم معاناة ذويهم, ما يعرض حياة المرضى وحياة ذويهم والمجتمع للخطر سيما أن معظم الحالات تنتمي لأسر معوزة.
كما ذكرت التنسيقية المدير الجهوي ببعض المراكز الصحية بإقليم الفقيه بن صالح بشكل خاص وبالجهة بشكل عام بحاجياتها من الدواء فضلا عن أصناف أخرى من الأدوية الخاصة بالأمراض العقلية والنفسية، ما يدفع ذوي المرضى إلى اقتنائها من الصيدليات إذا توفرت الإمكانيات المادية، بل تكتفي في غالب الأحيان بالأدوية الموجودة بالمراكز الصحية التي لا تفي بالغرض الاستشفائي كليا.
وحثت التنسيقية المدير الجهوي على توفير الأدوية بالجهة قصد السهر على تسليم المراكز الصحية حصتها الشهرية في الوقت المحدد وبدون انقطاع، ضمانا لحق هذه الفئة من المرضى في التمتع بكامل الرعاية الطبية المكفولة لها دستوريا وقانونيا، حفاظا على السلامة الجسدية والصحية وعلى سلامة أفراد المجتمع بصفة عامة.
سعيد فالق (بني ملال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى