fbpx
حوادث

زوج بآيت ملول يقتل زوجته خنقا

أمر الوكيل العام لاستئنافية أكادير، أول أمس (الخميس)، باعتقال زوج قتل زوجته خنقا بآيت ملول عمالة إنزكان، الاثنين الماضي. وجاء اعتقال المتهم بعد أن تمكنت مصلحة الشرطة القضائية بمفوضية الشرطة لآيت ملول، من فك لغز وفاة أم لأربعة أولاد وتبلغ 37 سنة من العمر بمنزلها بحي قصبة آيت محمود، الاثنين الماضي، بعد أن ادعى زوجها الذي يعمل”زلايجيا” بأن الوفاة عادية، وأن الخدوش التي كانت بادية عليها تعود إلى أيام خلت. وكشف التشريح الطبي الذي أنجز على جثة الضحية، أن الوفاة ليست طبيعية وإنما ناتجة عن عملية الخنق باليدين. وأوقفت الشرطة زوج الهالكة البالغ 41 سنة من العمر، للاشتباه في ارتكابه جريمة قتل زوجته وضلوعه في هذا الفعل الجرمي.
وبمجرد إيقافه واقتياده لمركز الشرطة، اعترف للمحققين بأنه قام بتصفية زوجته ليلا، بعدما نام أبناؤه وظلا وحيدين. وصرح أنهما تخاصما بسبب الشكوك اليومية التي كانت تراوده، حول خيانتها له، وأنهما تعاركا وتنازعا حول تهمة الخيانة التي وجهها لها، قبل أن يحكم قبضته على عنقها حوالي الساعة الواحدة ليلا، لتفارق الحياة ليلة الاثنين الثلاثاء. وتعمد الزوج النوم بجوار زوجته ما تبقى من الليل وهي جثة، قبل أن يستيقظ في الصباح ويتوجه إلى عمله وكأن شيئا لم يكن. وأفادت مصادر»الصباح» أن الأبناء أبلغوا المتهم عن وفاة والدتهم.
وبعد حضور الشرطة القضائية والتقنية والعلمية والسلطات المحلية، ومعاينتما للخدوش التي كانت تظهر بالعين المجردة على جثة الضحية، نفى المتهم أن تكون حديثة العهد، وأكد بأنها تعود إلى خصام وقع بينه وبين الهالكة قبل عدة أيام.
محمد إبراهمي (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى